من المقرر أن تطلق السلطات الإسرائيلية، يوم الخميس المقبل (7/10/2021)، سراح الأسير الإداري ظافر فتحي جبارين من مدينة أم الفحم، بعد أن قضى 4 أشهر في السجون الإسرائيلية جراء قرار اعتقال إداري أصدره وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس.

ووفق ما أفادنا المحامي محمود خلدون جبارين، الذي ترافع عن ظافر جبارين في الملف، فإن جبارين يقبع الآن في سجن “كتسيعوت” ولم يبلغ (المحامي) إلى الآن إن كان تسريحه سيتم من هناك أم من مكان آخر.

واعتقل ظافر جبارين، بتاريخ 4/6/2021 ووجّهت إليه السلطات الإسرائيلية تهم “التآمر للإخلال بالنظام” وتهما أمنية أخرى تحت بند “مواد سرية”. هذا وأصدر وزير الأمن الإسرائيلي بيني غانتس بتاريخ 8/6/201 قرارا بالاعتقال الإداري بحق جبارين لمدة 4 أشهر، تنتهي يوم الخميس المقبل 7/10/2021.

يشار إلى أن المعتقل الإداري ظافر فتحي جبارين، هو أسير محرر قضى 17 عاما في السجون الإسرائيلية بتهم أمنية وأطلق سراحه بتاريخ 17/6/2019.