بعد النقاش "الحاد" بين بيب غوارديولا ورياض محرز، كشف المدرب الإسباني لاحقا سبب "انفعاله" الحاد على النجم الجزائري، بالرغم من الانتصار العريض خلال اللقاء.

وشهد لقاء مانشستر سيتي الإنجليزي ولايبزيغ الألماني، حدثا تم تداوله بكثرة على مواقع التواصل الاجتماعي وتمثل بنقاش حاد بين بيب غوارديولا ولاعبه رياض محرز.

وأظهر المقطع المصور استدعاء غوارديولا لمحرز على خط التماس خلال الشوط الثاني، ليوجه له تعليمات بطريقة انفعالية وحادة من المدرب الإسباني، الذي كان يصرخ في وجه لاعبه ويقوم بحركات بيده تعبّر عن حالة من الغضب الشديد، وفقا لصحيفة "مترو" البريطانية.

الواقعة أثارت استغراب الجماهير، خاصة وأن مانشستر سيتي كان مسيطرا على اللقاء، وأنهاه بنتيجة 6-3، في مباراة سجل فيها محرز هدفا وقدم مستوى طيبا.

سبب الغضب