قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، امس الثلاثاء، إنه يعارض إقامة دولة فلسطينية وإن حدوث ذلك سيكون خطأ.

وأجرت القناة العبرية الـ12، مساء امس الثلاثاء، حوارا مطولا مع بينيت، وأعلن نفتالي بينيت معارضته إقامة دولة فلسطينية، بدعوى أنه سيكون من الخطأ إحضار الوضع السيئ للغاية في غزة إلى الضفة الغربية، مستطردا "نعي أن لدينا جيران فلسطينيون، فإذا اعتنينا بظروف معيشتهم سيكون ذلك أفضل".

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية كان، عن نفتالي بينيت، أنه قال عن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس (أبو مازن)، إنه "ليس من المنطقي بالنسبة لي التحدث إلى رجل رفع دعوى قضائية ضد قادة الجيش الإسرائيلي في محكمة لاهاي".