أكد أفيف كوخافي، رئيس أركان الجيش  الاسرائيلي، أن الجيش يستعد لاحتمال شن عملية عسكرية أخرى في قطاع غزة، بحسب ما جاء على موقع القناة 12 الإسرائيلية.

وقال كوخافي: نحن لا نقبل ولن نقبل انتهاك السيادة أيا كان من يقف وراءها"، معتبرا في الوقت ذاته أن حركة حماس هي المسؤولة عن كل ما يحدث في قطاع غزة.

وفي السياق، أشار رئيس أركان الجيش الاسرائيلي، إلى أن التوتر في قطاع غزة خلال الايام الماضية، أدى الى ابقاء الجيش في حالة تأهب قصوى، منوها إلى أن إطلاق البالونات والمظاهرات على السياج يمكن أن تقود إلى حدث كبير في المستقبل.