كشفت وزارة الأمن الإيرانية عن إحباط "مخطط إرهابي موسادي" إسرائيلي لتنفيذ أعمال تخريبية وإثارة الاضطرابات في إيران.

وقالت الوزارة في بيان اليوم الثلاثاء إن أجهزتها خارج الحدود "كشفت عن شبكة تجسس للموساد كانت تحاول التسلل من الحدود الغربية".

وأوضحت أن "شبكة التجسس التابعة للموساد كانت تمتلك كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر"، مضيفة أنها "كانت تخطط لاستخدام الذخائر بعمليات شغب في المدن وتنفيذ اغتيالات".

وزارة الأمن الإيرانية أشارت في البيان إلى أن "الكيان الصهيوني حاول مراراً تنفيذ عمليات تخريبية، بالتزامن مع الانتخابات الأخيرة في البلاد".

ولفت بيان الوزارة إلى أن "الأسلحة المصادرة تشمل مسدسات وبنادق ورصاص وقنابل يدوية، لإثارة الاحتجاجات".

خلايا ارهابية 

وفي 23 أيار/مايو الماضي أعلنت إيران إلقاء القبض على 3 خلايا إرهابية. واعتقلت قوى الأمن الإيرانية مسببي الانفجار الإرهابي الذي وقع في آذار/مارس الماضي، في منطقة سراوان جنوبي شرقي البلاد.

وقبل ذلك، أعلن المدير العام لمديرية الأمن في محافظة أذربيجان الغربية تفكيك 3 شبكات تجسس، وإلقاء القبض على أعضائها.

وفي مطلع شهر أيار/مايو الماضي، أعلن جهاز الاستخبارات في حرس الثورة الإيراني، كشف وتفكيك جماعة ما يسمى بـ"هبوط إيران"، التي تسعى لتوحيد التيارات المعادية للجمهورية حول محور أنصار الملكية، بتمويل من الحكومات الغربية والسعودية، وذلك خلال عملية أمنية جرت في محافظة أذربيجان الشرقية.