حكمت المحكمة المركزية صباح اليوم (الإثنين) على مواطن وزوجته من اللد الذين أدينوا بالإساءة والاعتداء على ابنتهما البالغة من العمر 6 سنوات، والتي تم العثور عليها مقيدة بحبل في الحمام في منزلهم في اللد. حيث حُكم على الأب بالسجن 10 سنوات، وحُكم على الأم بالسجن 9 سنوات. كما سيُطلب من الوالدين تعويض ابنتهما بمائة ألف شيكل.

في ديسمبر / كانون الأول 2020، أدانت المحكمة الوالدين كجزء من صفقة إدعاء في سلسلة من الجرائم الخطيرة المرتكبة ضد ابنتهما الصغيرة. من بين أمور أخرى، أدينوا بضربها بأدوات حادة، مما تسبب لها بحروق وجراح خطيرة، وتقييد يديها بحبل وسجنها في حمام مغلق. من بين أمور أخرى، أدين الأب أيضًا بارتكاب جرائم متعددة.