في بيانٍ خاص، قالت شركة Studio C أنها ستضطر إلى اغلاق الفروع الخاصة بها في البلاد كما وتفكيك الشركة واعلان الأفلاس. 

وأوضحت الشركة في البيان: تعرضت الشركة لخسارة مالية غير مسبوقة خلال العام ونصف العام الماضيين. أدى وباء كورونا إلى موجة من هجر العملاء لم تنته حتى يومنا هذا. ومن بين 20 ألف اشتراك تم دفعها قبل أزمة كورونا، هناك حوالي 4500 اليوم. في الأشهر الأخيرة ، أعاد Studio C حوالي عشرة ملايين شيكل للعملاء بينما ضخ أصحاب الشركة الملايين في خزائن الشركة من أموالهم الخاصة. كل هذا في حين أن الدولة بالكاد ساعدت في انقاذ الشركة. حتى اللحظة الأخيرة، بذلت جهود جبارة للعثور على مستثمر للشركة، لكن اندلاع الفيروس الجديد أثار الكثير من المخاوف. عند الاستئناف أمام المحكمة ، تم إصدار إخطار منظم لجميع عملاء الشركة وموظفيها. نأمل أن يتم العثور على مشتري أو مستثمر في القريب العاجل وإعادة فتح الاستوديو قريباً.