صرح الإسباني سيرجيو راموس مدافع باريس سان جيرمان بأنه على علاقة جيدة مع النجم البرازيلي نيمار، ويرغب في انضمام الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى صفوف النادي الباريسي.

ورحل راموس عن ريال مدريد في الميركاتو الصيفي الجاري، بعد 16 عاما من العطاء بقميص "الميرينغي"، وعدم توصله إلى اتفاق عقب انتهاء عقده معه، لينضم إلى صفوف باريس سان جيرمان في صفقة انتقال حر.

ولا زال الماتادور الإسباني يأمل في انتقال ليونيل ميسي، قائد برشلونة، للعب معه في حديقة الأمراء، هذا الصيف.

ويعيش ميسي نفس الظروف حاليا مع برشلونة، حيث انتهى عقده في "كامب نو" بنهاية يونيو الماضي، ولم يتم توقيع عقدٍ جديد حتى الآن.

وقال راموس في تصريحات نقلتها إذاعة "راديو كتالونيا": "أحب تواجد أفضل اللاعبين معي، وميسي أحد أفضل اللاعبين في العالم".

وأضاف مدافع باريس سان جيرمان البالغ من العمر 35 عاما: "لطالما قلت إن ليونيل ميسي سيكون له مكان في فريقي".

وهذه ليست المرة الأولى التي يعرب فيها راموس عن رغبته في انتقال ميسي، الغريم التقليدي لزميله السابق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الهداف التاريخي لريال مدريد، إلى صفوف باريس سان جيرمان، بالرغم من ارتباط اسم "صاروخ ماديرا" أيضا، بالانضمام إلى الفريق الباريسي.

وعن علاقته بنيمار، قال: "على الرغم من أنه كان في برشلونة وكنت في مدريد، إلا أنني على علاقة جيدة جدا معه".

وأوضح: "رغم كل تلك السنوات من التنافس، شكلنا علاقة رائعة، وأرسل لي رسائل لحثي على الانتقال إلى باريس سان جيرمان".

وختم سيرجيو راموس حديثه، قائلا: "إنه لمن دواعي سروري دائما أن هؤلاء النجوم يشجعونك على القدوم إليهم".