اعلن في مستشفى سوروكا، بعد ظهر اليوم، وفاة الشاب امير ابو كيف ابلالغ من العمر 19 عامًا، من بلدة ام بطين في النقب، بعد تدهور حالته الصحية، اثر تعرضه لحادث مروع، مع دورية شرطة قبل يومين.

من جهتها اعلنت العائلة انها بصدد تقديم شكوى لدى قسم التحقيات لدى الشرطة، تتهمها من خلالها بدهس ابنها بشكلٍ متعمد، والتسبب بوفاته.

ووفق شهادة العائلة فإن دورية الشرطة اعترضت االشاب المرحوم، حين كان على متن دراجته النارية، مساء الجمعة الماضي، واقدمت على دهسه بشكلٍ متعمد، ما ادى الى وفاته.


ومكث المرحوم في قسم العلاج المكثف في المستشفى في وضع حرج،  بعد اصابته في منطقة الرأس، واعلن عن وفاته نهار اليوم.  


ويذكر أنه وقع حادث سير مروّع مساء يوم الجمعة، بين دورية شرطة وراكب دراجة نارية على مفرق السقاطي-شوكت، ما أدى إلى إصابة حرجة. وقام طاقم إسعاف بتقديم العلاج الطبي للمصاب الذي تمّ احالته لمتابعة العلاج في مستشفى سوروكا بئر السبع. وتقوم شرطة السير التي اغلقت الشارع بمتابعة تحقيقاتها في ظروف وملابسات وقوع الحادث.

وجاء في بيان صادر عن الشرطة أن "سائق دراجة نارية غادر بلدة أم بطين في النقب وهو يقود دراجته على عجلة واحدة وبصورة جنونية، حيث تمت مطاردته من قبل شرطي على دراجة نارية الذي استدعى قوات اضافية لإغلاق الشارع أمامه، ما ادى إلى التصادم بين سائق الدراجة النارية ودورية الشرطة".