وحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق، بقيادة الميجر جنرال غسان عليان، تستعد لحلول عيد الأضحى المبارك، والذي من المتوقع أن يصادف في الأسبوع المقبل. قُبيل حلول عيد الأضحى، يعلن الميجر جنرال غسان عليان اليوم (الخميس) عن سلسلة من الإجراءات المدنية للسكان الفلسطينيين في الضفة الغربية،  والتي ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم الأحد المقبل، بعد أن تمت المصادقة عليها من قبل وزير الدفاع بيني غانتس. وذلك بناءً على معدل الإصابات الحالي بفيروس كورونا في إسرائيل وفي مناطق السلطة الفلسطينية.

في إطار الخطوات المدنية، سيُسمح خلال فترة عيد الأضحى لسكان منطقة الضفة الغربية،  فقط بالقيام بزيارات عائلية إلى إسرائيل، دون تحديد العمر، وكذلك بأداء الصلوات في الحرم القدسي الشريف للفلسطينيين الذين يسكنون في منطقة الضفة الغربية  من الرجال المتزوجين فوق سن 50 عامًا والنساء فوق سن 40 عامًا.

وفي ضوء ما نشهده من ارتفاع معدل الإصابات بفيروس الكورونا في إسرائيل ومناطق السلطة الفلسطينية وبموجب توصية الجهاز الصحي الإسرائيلي، سيتم إصدار تصاريح للسكان الذين تلقوا التطعيم أو تعافوا، ممن سيبرزون فحص أمصال للكورونا لغرض تشخيص وجود أجسام مضادة في الدم.

كما وفي إطار الخطوات المدنية التي تروّج لها وحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق تمهيدًا لحلول عيد الأضحى، سيتم توسيع ساعات العمل في المعابر التالية على مدار أيام العيد: بوابة طولكرم، وبوابة ضاحية البريد في ضواحي القدس ومعبر الجيب.