أجبرت السلطات الإسرائيلية، الليلة الماضية، مواطنا على هدم منزله في مدينة القدس.

وأفاد شهود عيان، بأن السلطات الاسرائيلية أجبرت المواطن محمد نصار الحسيني على هدم منزله في واد قدوم من بلدة سلوان، وإلا فإنها ستهدمه، وترغمه على دفع تكاليف الهدم.

وقال الحسيني عقب هدم منزله الذي يأوي 8 أنفار "قلبي بتقطع عماله، سأنام في السيارة، الحمد لله، الله يكون بعون كل الناس".

وظهرت الطفلة رقية نصار الحسيني نائمة في السيارة بعدما تم هدم منزل عائلتها.

=