أكدت جامعة الدول العربية أنها تكثف اتصالاتها مع أعضاء مجلس الأمن لتوضيح أبعاد قضية سد النهضة، وأشارت الجامعة إلى أنه ستعود إلى مجلس الأمن بعد إقرار مشروع القرار بشأن سد النهضة.

وأكد الأمين المساعد لجامعة الدول العربية حسام زكي أن الجامعة تؤيد الموقف المصري السوداني في ملف سد النهضة الإثيوبي.

​وقال في تصريحات تلفزيونية اليوم السبت، إن الموقف داخل جامعة الدول العربية به "تأييد كامل للموقف المصري والسوداني".

جلسة خاصة 

وعقد مجلس الأمن الدولي جلسة، الخميس الماضي، لمناقشة أزمة سد النهضة بين مصر والسودان وإثيوبيا، وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري عقب كلمة وزير الري الإثيوبي إن مصر ستدافع عن حقوق مواطنيها بكل الوسائل المتاحة، مشددا على أن المفاوضات يجب أن تتم في إطار زمني محدد.

قالت إثيوبيا، الثلاثاء الماضي، إنها أرسلت خطابا إلى مجلس الأمن تعرب فيه عن استيائها من تدخل الجامعة العربية في مسألة سد النهضة.

وأشارت الخارجية الإثيوبية في بيان لها، عن كون النهج الذي تتبعه جامعة الدول العربية بشأن سد النهضة "يقوض" الصداقة التي تجمع بين الجامعة والاتحاد الأفريقي.