شيعت جماهير غفيرة من كفرقاسم والمنطقة قبل قليل جثمان ضحية العنف احمد شادي عيسى.

وقتل الليلة الماضية في كفر قاسم شاب عمره سبعة عشر (17) عاما اثر تعرضه للطعن بآلة حادة ثم للدهس بسيارة، ويدعى المغدور احمد شادي عيسى، وقد اعلن عن وفاته في مستشفى بيلنسون في بيتح تكفا حيث نقل وهو في حالة حرجة. كما طعن شاب آخر عمره ستة عشر عاما مما اسفر عن اصابته بجروح طفيفة. ووصلت قوات من الشرطة الى المكان وباشرت التحقيق في ملابسات وقوع الجريمة.