في مبادرة لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية عقد بعد عصر اليوم السبت في بناية بلدية الطيبة ، مؤتمر القدرات البشرية الرابع، تحت عنوان" التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة.

وأفتتح المؤتمر د. رفيق حاج مدير مشروع مؤتمر القدرات البشرية، فيما تولت عرافة المؤتمر الاعلامية ايمان هواري.

وانطلق المؤتمر بالنشيد الوطني، ثم بكلمة لرئيس بلدية الطيبة، شعاع منصور، الذي رحب بالضيوف، وقال إن بلدية الطيبة تحتضن للمرة الرابعة هذا المؤتمر، وإنها على استعداد لاستضافة كل مشروع تبادر إليه لجنة المتابعة العليا يصب في مصلحة وتحسين أوضاع المجتمع العربي.

وأضاف منصور مجتمعنا يواجه تحديات جمّة، في مختلف المجالات، ولذا فهناك أهمية خاصة لمبادرات لجنة المتابعة لدفع قضايانا الى الأمام. ووجه منصور الشكر لكل الطواقم التي عملت على اعداد المؤتمر في العام الأخير. كما شكر طواقم بلدية الطيبة التي عملت على عقد المؤتمر.

جلسات

ثم استعرض رئيس لجنة المتابعة، محمد بركة، مشروع تنظيم القدرات البشرية منذ انطلاقته قبل ثلاث اربعة سنوات، وتحدث عن مجموعات العمل الثمانية التي عملت في مسارات مختلفة تصب جميعها هذا العام في مكافحة العنف والأحداث الأخيرة وأثنى على التعاون مع معهد "ماس" للدراسات الفلسطينية.

وتحدث في جلسات المؤتمر عدد من الباحثين والأكاديميين العرب، بينهم: بروفيسور يوسف جبارين، بروفيسور مروان دويري، د. رمزي حلبي، د. نسرين حداد- حاج يحيى، السيد داوود الديك، السيدة سوزان ظاهر،الذي ناقشوا عدد من العناوين والأبحاث الحصرية بينها: العلاقة بين الجريمة والنمو الاقتصادي، صياغة حلم مجتمعي، أنماط التفكير والمواجهة المعيقة لنهضة مجتمعنا العربي، تعريف الاستدامة وغيرها من المواضيع المثيرة والمهمة للمجتمع العربي.