ضمن مبادرة اسبوع الاقتصاد الوطني، قام الحراك الشبابي في جلجولية يوم أمس الاحد 6.6.21 بتوزيع بوسترات على المحلات التجارية في جلجولية، وتأتي هذه الحملة كدعم وتعويض لأصحاب المحلات التجارية بعد تدهور الاقتصاد في المجتمع العربي نتيجة جائحة كورونا واحداث هبة الكرامة التي مرت بها البلاد.

وقد قام الشباب ايضا من خلال تجوالهم في شوارع القرية بإلصاق ملصقات الحملة على المنتجات الفلسطينية والعربية في خطوة لتشجيع شراء هذه المنتجات اكثر من غيرها.