مددت المحكمة المركزية في الناصرة ، يوم الاربعاء الأخير، اعتقال الشابين الاردنيين اللذين تسللا عبر الحدود الأردنية إلى الداخل الفلسطيني في في 16 مايو/أيارة حتى تاريخ 10/6/2021.

وفي هذا السياق تحدث مراسلنا مع المترافع عن الشابين المحامي من هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، خالد محاجنه، الذي قال: بعد تحقيق استمر اكثر من أسبوعين ضد الشابين الأردنيين، حيث قدت لائحة اتهام ضدهم في المحكمة المركزية بالناصر، بتهم وهي بنود تتعلق في القيام بعمل ارهابي حسب قول المخابرات، والبند الثاني حيازة سكين والدخول الى اسرائيل بشكل غير قانوني.

وأضاف محاجنه: لائحة مضمونها ان الشبان الاثنين قاموا بتخطيط لدخول الى الاراضي الاسرائيلية من منطقة الحدود الاردنية، حيث الشبان رافضين هذه التهم الموجه اليهم، ويتم التحقيق بصوره صعبة جدا ولساعات طويلة لأخذ معلومات بعيدة عن الحقيقة، ولقد قدمت النيابة الى المحكمة بتمديد اعتقالهم حتى انهاء الاجراءات، بما معنى يستمر اعتقالهم حتى انتهاء الملف الحكم عليهم، ونحن بدورنا لقد طلبنا بتأجيل حتى تاريخ 10/6/2021، من أجل دراسة الملف أكثر.