طالب عضو بلدية الناصرة ورئيس قائمة الجبهة مصعب دخان، بلدية الناصرة ووزارة الداخلية بايجاد حل لاعادة الحق لمواطني الناصرة بعد تجميد توزيع بطاقات المؤن في المدينة.

وقال دخان: لماذا لا يتم توزيع بطاقات المؤن في الناصرة؟، بينما بقية البلدات حصل مستحقيها على هذه الكرتات منذ اشهر.كنت قد توجهت لرئيس البلدية بجلسة الميزانية باستحواب حول هذا الموضوع طبعا دون ان اتلقى جواب واضح، وطالبت بتصليح الخلل فورا.بعد الاستيضاح تبين ان بلدية الناصرة كانت قد اعطت قوائم غير صحيحة أدّت الى توزيع قسم من الكرتات على غير مستحقين في حين لم يحصل غالبية المستحقين عليها، وبالتالي تم تجميد التوزيع في الناصرة. قد تكون البلدية غير مسؤولة عن توزيع الكرتات تقنيا، لكنها المسؤولة عن تزويد القوائم وعن حرمان مواطني الناصرة من حقوقهم، وعليهم تحمل المسؤولية.

حاولنا الحصول على رد من البلدية، وفور وصوله سينشر فورًا.