قام جورجينيو، لاعب تشيلسي الإنكليزي، بتنفيذ رهانه مع مراسل تلفزيوني برازيلي، عقب فوز فريقه السبت بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
في وقت سابق من هذا الموسم، قال اللاعب الدولي الإيطالي جورجينيو إنه سيتخلص من لحيته إذا انتصر البلوز في المسابقة، وتمسك بكلمته على الهواء مباشرة بعد فوز فريقه تشيلسي على مانشستر سيتي 1-0 بالمباراة النهائية في بورتو البرتغالية.

كما أُجبر الصحفي فريد كالديرا، مراسل قناة "تي إن تي سبورتس" على حلق شاربه كجزء من شروط الرهان.

ولقي مقطع الفيديو لتنفيذ الرهان، الذي نشرته القناة البرازيلية، تفاعلا كبيرا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وأحرز تشيلسي لقب بطل كأس "التشامبيونز ليغ" للمرة الثانية في تاريخه، بعد الأولى في عام 2012، على حساب بايرن ميونيخ الألماني.

ونجح الفريق اللندني في الفوز بسادس لقب أوروبي كبير له، من أصل سبع نهائيات خاضها "البلوز" في تاريخه، ولقب النسخة الحالية من دوري أبطال أوروبا هو رابع لقب أوروبي في حقبة الملياردير الروسي رومان إبراموفيتش (مالك النادي) مع ناديه اللندني، بواقع لقبين في "التشامبيونزليغ"، ولقبين في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".