أفرجت محكمة الصلح في حيفا ظهر اليوم، عن الشاب محمد لبيب كيوان، فيما مددت اعتقال محمد رائد كيوان حتى يوم الأحد المقبل.

 

يذكر أن الإثنان هما أصدقاء الشهيد محمد كيوان من مدينة ام الفحم.



وتظاهر العشرات من سكان مدينة ام الفحم ونشطاء امام محكمة الصلح في حيفا، تزامنا مع محكمة اصدقاء الشهيد محمد كيوان.



وكانت الشرطة قد اعتقلت الشابين قبل نحو شهر، إذ نسبت لهما شبهة "محاولة دهس شرطي على مفترق ميعامي"، خلال تواجدهما برفقة الشهيد محمد كيوان الذي قتل برصاص شرطي حينها.