قال المربي يوسف محمد شحادة أن قوات شرطية أعتدت أمس عليه بوحشية وعلى اسرته مما اضطرهم إلى الحصول على معالجة طبية.

وفي تفاصيل الحادث، قال انّ قوات الشرطة والجنود من وحدة "مغاف" قاموا بملاحقة شباب في تظاهرة، وخلال الملاحقة تواجدت أنا واولادي وزوجتي في ساحة البيت.

وأضاف أنّ القوة وصلت إلى البيت بحجة البحث عنهم ومع اعتراضنا على انتهاكهم حرمة البيت قاموا بتكسيره والاعتداء علينا.

واوضح أنه أضطر إلى الحصول على علاج طبي هو واسرته جراء ذلك.