أفادت هيئة شؤون الاسرى والمحررين، ان أقسام الأسرى في سجن ريمون تتعرض اليوم لهجمة عنيفة جدا وغير مسبوقة.


وكشفت الهيئة ومن خلال مصادر خاصة، أن هناك إشتباكات بالأيدي بين الاسرى وشرطة الإدارة الاسرائيلية، وذلك بعد إقتحام السجانين قسم 3 الذي يعيش فيه أسرى حركة فتح، وتلا ذلك فورا إقتحام قسم 7 خلال تواجد الأسرى في ساحة الفورة، علما ان هذه القسم يعتبر قسم الوحدة الوطنية كونه يضم اسرى من من حركتي فتح وحماس والجبهة الشعبية.

وتحمل الهيئة اسرائيل وإدارة سجون ريمون المسؤولية الكاملة عن حياة كافة الأسرى والمعتقلين في السجن، داعية المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمؤسسات الدولية وفي مقدمتها الصليب الأحمر التحرك الفوري لوقف هذه الجريمة.