يشعر ريال مدريد بالقلق من أداء التحكيم في مبارياته الأخيرة بالدوري الإسباني خلال الموسم الحالي.

ووفقا لصحيفة "ماركا" الإسبانية، فإن ريال مدريد غير راضٍ عن أداء الحكم ماريو ميليرو لوبيز الذي أدار انتصار الميرنجي على سيلتا فيجو بنتيجة 3-1، أمس السبت، في الجولة 28 من الليجا. وأشارت إلى أن ريال مدريد انزعج من 3 قرارات تحكيمية في مباراة الأمس: الأول عندما احتسب الحكم ركلة حرة على لوكا مودريتش ومنحه بطاقة صفراء، بعد أن نجح في تمرير الكرة إلى لوكاس فاسكويز، بسبب اصطدامه مع لاعب سيلتا فيجو.

وذكرت أن حكم المباراة كتب في تقريره أن مودريتش كان متهورًا، لكن هذا الأمر اعترض عليه اللاعب ومديرو ريال مدريد. واعترض الميرنجي على لعبة أخرى في الشوط الأول، عندما تعرض فيدي فالفيردي للدفع، لكن ميليرو لوبيز ومساعده لم يحتسبا أي شيء، ما أثار غضب المدرب زين الدين زيدان. كما لم يفهم ريال مدريد لمسة اليد التي احتسبت ضد فينيسيوس جونيور، رغم أنه بدا حصول اللاعب البرازيلي على الكرة بشكل قانوني "وفقًا للصحيفة الإسبانية"، من أجل شن هجمة مرتدة. وأوضحت "ماركا" أن ريال مدريد يشعر بالقلق، بسبب عدم حصول الفريق على أي ركلة جزاء في الليجا منذ 24 أكتوبر/تشرين أول 2020.