قالت وزارة الخزانة الاميركية، إن الولايات المتحدة ألغت قرار إعفاء قطب التعدين الإسرائيلي دان جيرتلر من العقوبات، الذي صدر في الأيام الأخيرة لإدارة ترمب.

وأضافت الخزانة، أن "إعفاء جيرتلر من العقوبات" يتعارض مع مصالح السياسة الخارجية الاميركية القوية في مكافحة الفساد في جميع أنحاء العالم".

جاء هذا الإجراء بعد أن دعت جماعات حقوقية كونغولية ودولية وعدد من المشرعين الأمريكيين الشهر الماضي إدارة الرئيس جو بايدن إلى التراجع عن الخطوة، التي اتخذها سلفه الجمهوري دونالد ترمب في اللحظات الأخيرة من ولايته.

وفرضت وزارة الخزانة العقوبات في ديسمبر/ كانون الأول 2017 ويونيو/حزيران 2018 متهمة جيرتلر باستغلال صداقته مع الرئيس السابق لجمهورية الكونغو الديمقراطية جوزيف كابيلا للفوز بصفقات تعدين تنطوي على محاباة تبلغ قيمتها أكثر من مليار دولار.


وكشفت رخصة أصدرتها وزارة الخزانة، أن إدارة ترمب خففت خلسة العقوبات المفروضة على جيرتلر في الأسبوع الأخير لها بالسلطة.

وتحظر العقوبات ممتلكات جيرتلر في الولايات المتحدة، وتحظر على الأمريكيين الدخول في صفقات معه ومع شركاته.