خرج الجندي الليلة الماضية "لجولة وحده" وفي حوالي الساعة الثالثة صباحًا لاحظ سيارة مشبوهة بها شخصيتان قادمة من خلفه على الطريق الترابية التي كان يسير عليها.

توقفت السيارة بجانب الجندي وسألته إذا كان بحاجة إلى توصيلة. واصل الجندي تقدمه وتوقفت السيارة بشكل عمودي.

مشى الجندي مسافة 300 متر أخرى ورأى اثنين من المشتبه بهم يقتربان منه سيرا على الأقدام من الخلف.

حاول الاثنان انتزاع السلاح وحدثت مواجهة جسدية بين الطرفين.

أثناء القتال، ألقى الجندي الذخيرة التي كانت بحوزته على جانب الطريق، لمدة خمس دقائق، قاتل الجندي المشتبه بهم حتى تمكن أحدهم أخيرًا من أخذ السلاح من الجندي.

وفر الاثنان من مكان الحادث مع السيارة والسلاح، استدعى الجندي قادته والشرطة وبدأوا في البحث عن المشتبه بهم في سرقة السلاح.

وأصيب الجندي في يده ووجهه واحتاج الى علاج طبي، ويقوم الجيش الإسرائيلي بالتحقيق في الحادث.