حقق فريق مكابي تل ابيب ، بطل الدولة من الموسم الماضي فوزه الأول لهذا الموسم، والذي جاء على حساب فريق الاتحاد السخنيني، الذي انهى مباراته الرابعة بدون ان يحقق أي فوز ويتذيل اللائحة وبرصيده نقطة واحدة فقط ، في المباراة التي جرت احداثها على استاد الدوحة في سخنين.

ولعب الفريق السخنيني بتركيبة ناقصة، بغياب علي عثمان ومحمود قنديل بداعي الإصابة، وعطاء جابر بسبب الابعاد، واعتمد اللعب الدفاعي بغية الخروج الى هجمات مرتدة واقتناص هدف، ولكن طريقة المدرب نيسان افيتان لم تنجح ، اذ بالدقيقة الـ 32 ، نجح الفريق الضيف مكابي تل ابيب من تسجيل الهدف الأول، بعد خطأ فادح لحارس المرمى السخنيني رامي حمادة الذي عرقل مهاجم مكابي تل ابيب في منطقة الجزاء ، ليحتسب حكم المباراة ضربة جزاء 11مترا سجل على اثرها يوناتان كوهين هدف التفوق معلنا نتيجة الشوط الأول (1-0)

وفي الشوط الثاني ضاعف لاعب فريق مكابي تل ابيب الكسندر بتتش النتيجة في الدقيقة الـ 67 ، وسط أداء سيء للاعبي الفريق السخنيني الذي نجح بتقليص النتيجة في الوقت بدل الضائع (دقيقة 95) وذلك على اثر ضربة جزاء 11متر نفذها باتقان الى الشباك اللاعب السخنيني أسامة خلايلة ، لكن خرج الفريق السخنيني من المباراة خائب الامل من الأداء والنتيجة ، ومن موقعه في المرتبة الأخيرة من لائحة الدوري العلوي