الشريط الأخباري

التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة

موقع بكرا
نشر بـ 13/08/2020 14:55 , التعديل الأخير 13/08/2020 14:55
التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة


منى خليل: لن يهداء لي بال حتى تحقيق العدالة لابني
انطلقت يوم الثلاثاء مسيرة مشيًا على الاقدام لامهات ثكالى تحت عنوان "أمهات من أجل الحياة" للمطالبة بالعدالة من أجل ابنائهم المغدورين ولمطالبة الشرطة بمكافحة الجريمة والعنف في المجتمع العربي.

وتأتي هذه المسيرة بمبادرة من السيدة منى خليل ابنة حي الحليصة في حيفا وهي والدة المرحوم خليل خليل الذي لقي مصرعه باطلاق نار دون القاء القبض على الجناة حتى اليوم.
هذا وقد أعلنت عدة نساء ثكالى انضمامهن الى الحراك الشعبي لمطالبة الشرطة بإلقاء القبض على المجرمين ومطالبات بالعدالة لابنائهن ومكافحة الجريمة والعنف المستشريان في مجتمعنا العربي.
يشار الى انه منذ بداية العام شهد المجتمع العربي اكثر من 56 حالة قتل.
النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة يشارك في المسيرة منذ انطلاقها من حيفا وحتى وصولها الى القدس مشيًا على الأقدام.
وقالت والدة المغدور منى خليل:" ابني قتل والشرطة تقول لا نعرف من قتل ابنك ! رغم ان الجميع يعرف من قتله!
انطلقت مشياً على الاقدام لاطالب بحق ابني وبحق كل ابن من ابناء المجتمع العربي، الحكومة معنية بكل ما يحصل في مجتمعنا العربي من عنف وجريمة، وهي تعرف كل شيء ولكنها تتحجج بعدم وجود ادلة، اذا من سيأخذ حق ابني ؟ انا اطالب فقط بالعدالة."
وتزامنًا مع انطلاق مسيرة الأمهات الثكالى طرح النائب عودة على طاولة الكنيست قانون خاص لتشديد العقوبات على حملة السلاح غير المرخص. يأتي اقتراح قانون النائب عودة على اثر ارتفاع عدد ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي.
وكان في استقبال مسيرة الأمهات رؤساء السلطات المحليّة في أم الفحم، باقة الغربية والطيبة.
وقال رئيس بلدية أم الفحم د.سمير صبحي : "أشعر بألمكن، فقد فقدت ابني، في ظروف مختلفة ولكني أعلم ماهية ألم الفقدان. كل التقدير والاحترام على هذا النشاط المبارك، قلوبنا معكن ونحن معكن ومعكم في المعركة ضد الجريمة والعنف".

وأشار د. صبحي في كلمته إلى جلسة عقدت مؤخرًا مع وزير "الأمن الداخلي" حول آفة العنف المنتشرة في مجتمعنا وأهمية بذل كل الجهود من أجل إيجاد الحلول المناسبة.
وفي باقة الغربية كان في استقبال المسيرة رئيس البلدية المربي رائد دقة الذي أثنى بدوره على هذه المبادرة الهامة وقال: "نحن في باقة نعاني كما في كل مجتمعنا العربي، من الإجرام المنظّم الذي يفتك بنا ويقتل أبناءنا".

وأثنى دقة على هذه المبادرة الهامة وقدّم التعازي للأمهات المشاركات في المسيرة وجميع الأمهات وعائلات الضحايا في مجتمعنا العربي.

ووصلت المسيرة صباح اليوم الخميس، إلى مدينة الطيبة، حيث كان في استقبال الامهات، ومنهن الأم الثاكل وطفة جبالي من مدينة الطيبة، على شارع 444 المحاذي للمدينة، رئيس البلدية المحامي شعاع منصور مصاروة وعدد من الناشطين، ورحب منصور بالأمهات وبرئيس القائمة المشتركة النائب أيمن عودة وجميع المشاركين وقال: "هذه ليست مسيرة الأمهات وحسب، بل أنها تُمثل كل المجتمع العربي، انتن تمثلن وجعنا جميعًا، وقضيتكن هي قضية المجتمع ككل".
وتابع منصور : "نثني على هذه الخطوة، هذا هو جرحنا الأكبر، ملف العنف هو أكبر وأهم ملف علينا التعامل معه، وعلينا الاستمرار في النضال والعمل حتى نكبح هذه الظاهرة الخطيرة والدخيلة على مجتمعنا".
وستستمر المسيرة الى الطيرة ومن ثم جلجولية حتى الوصول الى مكتب رئيس الدولة يوم الاحد.

التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة التفاف جماهيري واسعة حول مسيرة امهات من اجل الحياة

أضف تعليق

التعليقات