الشريط الأخباري

بارتوميو استمع إلى ميسي.. و"القرار المزعج" يقترب

موقع بُـكرا
نشر بـ 18/07/2020 07:37 , التعديل الأخير 18/07/2020 07:37
بارتوميو استمع إلى ميسي.. و

كشفت مصادر صحفية، مساء الجمعة، تفاصيل ربما لن تسعد الكثير من جماهير برشلونة، ونجومه، بشأن ما جرى باجتماع إدارة الفريق مع مدرب الفريق الأول كيكي سيتين، بعد 24 ساعة من فقدان الفريق لقب الدوري الإسباني، وتتويج الغريم التاريخي ريال مدريد باللقب.
وحسب ما أوردت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية، فإن سيتين مستمر مع برشلونة "حتى الآن"، وذلك رغم وجود أصوات أخرى داخل النادي تشير إلى أن ساعات كيكي أصبحت معدودة بداخل النادي.

وأشار موقع "بارسا بلوغرانا" إلى أن مباراة آلافيس، الأحد المقبل، وهي الأخيرة في الليغا هذا الموسم، ربما لن تكون فصل الختام لسيتين في قيادة العملاق الكتالوني.

ورغم عدم صدور أي تأكيد رسمي من داخل أسوار "كامب نو" بنية إقالة سيتين، إلا أن تلك الخطوة بدت متوقعة بعد كارثة خسارة "الليغا"، غير أن الكفة تميل قليلا ناحية بقاء المدرب المثير للجدل، حسب "بارسا بلوغرانا".

وربما يمثل استمرار سيتين في منصبه صدمة للاعبي الفريق، وعلى رأسهم ليونيل ميسي الذي أبدى مرارا عدم رضاه عن الأوضاع داخل الفريق ودعا إلى عملية "نقد ذاتي" واسعة في برشلونة، محذرا في الوقت نفسه من أن استمرار الأخطاء ربما يعني خسارة الفريق وتوديعه دوري أبطال أوروبا الذي يبحث عن لقب منذ عام 2015.

ووفقًا للمعلومات الصادرة عن صحيفة "موندو ديبورتيفو"، والتي نقلها موقع "آس"، فإن رئيس النادي جوسيب بارتوميو استمع بالفعل إلى آراء ميسي، وآراء زميله الأوروغواياني لويس سواريز، و"وضعها بعين اعتباره".

وأبدى سيتين، خلال الاجتماع رغبته بالاستمرار في منصبه، مشيرًا إلى أنه لا يزال قادرًا على تغيير موقف الفريق الحالي، بحسب "آس".

ويحصل لاعبو برشلونة على عطلة مدتها 5 أيام بعد لقاء آلافيس وتدريبات ليومين، قبل أن يعود الفريق للتدريبات يوم 27 يوليو للتحضير لمباراة دوري أبطال أوروبا أمام نابولي التي ستقام في 8 أغسطس.

أضف تعليق

التعليقات