الشريط الأخباري

زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة

معتصم مصاروة موقع بكرا
نشر بـ 07/07/2020 17:39 , التعديل الأخير 07/07/2020 17:39
زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة

يخيم الحزن الشديد على قرية زيمر بعد لقي سعيد عساف 62 عاماً وابنه رامي 27عاماً مصرعهما رميًا بالرصاص في بلدة زيمر بالمثلث.

طواقم الإسعاف وصلت إلى المكان ووجدت شابًا يبلغ من العمر 30 عامًا وهو مصاب بجراح خطيرة جدًا ورجل بالخمسينات من العمر وهو والده ومصاب بجراح حرجة، وتم إعلان وفاتهما بعد ذلك.

وفي حديث خاص مراسلنا مع رئيس مجلس زيمر تميم ياسين قال عن حيثيات الجريمة: ما حصل شيء صعب جدا ونحن جميعا نستنكر هذه الجريمة المزدوجة التي وقعت نتيجة خلاف عائلي بين أقارب، علمًا أن الضحيتين بالأصل من سكان مدينة حيفا وهما يسكنان في القرية.

وأضاف أننا "قمنا بعقد جلسة طارئة في أعقاب الجريمة، من أجل الوقوف عليها والعمل على احتواء الأمور وتفادي تطورها".

هذا ويشار ، أن اعتقلت الشرطة مشتبه من سكان زيمر وهو قريب الضحيتين، بشبهة ضلوعه في الجريمة. فيما لم تتضح الخلفية بعد.

زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة زيمر تستنكر الفاجعة، والرئيس يؤكد: نعمل على إحتواء الأزمة

أضف تعليق

التعليقات