الشريط الأخباري

الصحفي فادي الخرابشة لـ بكرا : الأردن سيتجاوز ازمة الكورونا قريبا في ظل توجيهات الملك ووعي شعبنا

موقع بكرا
نشر بـ 07/07/2020 23:00 , التعديل الأخير 07/07/2020 23:00
الصحفي فادي الخرابشة لـ بكرا : الأردن سيتجاوز ازمة الكورونا قريبا في ظل توجيهات الملك ووعي شعبنا

اكد الصحفي الأردني فادي الخرابشة ان الأردن سيتجاوز ازمة الكورونا قريبا في ظل توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني ومتابعة الحكومة لأدق التفاصيل ووعي الشعب الاردني وسنكون من اوائل الدول التي تكافح هذا الفيروس. مشدد على ان إجراءات الحكومة كانت نوعا ما صارمه ولكن هدفها الأول والأخير حماية المواطن ولم يكن هدفها اي شيء آخر وكان نتيجة ذلك الضرر الاقتصادي التي لحق بالدولة والمواطن.

وقال في تصريح ل بكرا انه منذ بداية تفشي الفيروس في الأردن اتخذت الحكومة إجراءات استباقية ووضعت خطة صارمة لمكافحة الوباء حيث أعلن رئيس الوزراء عن وقف جميع الرحلات الجوية القادمة والمغادرة إلى الأردن باستثناء حركة الشحن التجاري في حين. وأغلق قطاع التعليم بجميع مستوياته وعندما ارتفع عدد الحالات بالمرض قامت الحكومة إلى تفعيل قانون الدفاع الصادر سنة 1992 مضيفا انه بموجب هذا القانون تم تعطيل جميع المؤسسات والإدارات الرسمية والقطاع الخاص باستثناء القطاعات الحيوية والقطاع الصحي ومنع المواطنين من مغادرة المنزل إلا في حالات الضرورة القصوى .

وأشار الى انه مع انحسار الفيروس رويدا رويدا بدأت الحكومة في تخفيف الحظر أكثر فأكثر ليشمل قطاعات اقتصادية وإنتاجية.

عودة الحركة 

ولفت الصحفي الخرابشة الى انه في أواخر شهر ايار شهدت المدن الأردنية عودة للحركة بشكل كبير بعد أسابيع من حظر التجوال وإغلاق المحال و ازدحمت الشوارع بالسيارات والمارة ولله الحمد استقر عدد المصابين وكانت اصابات قليله جدا من الداخل وكانت معظم الاصابات من القادمين من الخارج.

وفيما يخص السياحة اكد الخرابشة ان الأردن بدأ بتطبيق خطة السياحة العلاجية عبر فتح منصة سلامتك لاستقبال طلبات الراغبين بالسفر إلى المملكة لتلقي العلاج من دول المنطقة ضمن بروتوكولات تبدأ منذ مرحلة ما قبل السفر سواء جواً أو براً وتشمل تقديم الفحوصات المخبرية التي تؤكد سلبية الإصابة بمرض فيروس كورونا قبل السفر وخلال رحلة العلاج.

واكد على الدور الاستشرافي لجلالة الملك عبد الله الثاني حفظه الله لمخاطر وباء كورونا منذ البداية ومتابعته المستمرة للازمة من توجيه الحكومة إلى كل ما من. شأنه الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين اينما كانوا.
 

أضف تعليق

التعليقات