الشريط الأخباري

حملة جماهيرية: ساعدونا لإسماع صوت روان!

موقع بكرا
نشر بـ 25/06/2020 22:30 , التعديل الأخير 25/06/2020 22:30
حملة جماهيرية: ساعدونا لإسماع صوت روان!

بادرت كل من الناشطات سيما غال، من سديروت، ونتالي مور اليمح، من غان يفنا، بحملة جماهيرية موسعة لمساعدة أطفال روان الكتاني والتي توفت مؤخرًا، كما توفي الجنين الذي كانت تحمله ببطنها.

واشارت الناشطتان أنّ الحملة تأتي في أعقاب خطورة الحادث الذي مسّ بهن كنساء وأمهات، وانها تهدف إلى رفع صوت النساء المعنفات في المجتمع والذي يزداد عددهن في الآونة الأخيرة.

وقالت الناشطتان أنّ الحملة تهدف إلى دعم أطفال روان الثلاثة، والذين باتوا بدون حماية، كما وتهدف إلى التأكيد بأن الأعمال الطيبة لا زالت موجودة في مجتمعنا وهي لا تفرق بين الهويات والانتماءات.

وتناشد الناشطتان الدخول إلى الرابط التالي لدعم أولاد المغدورة روان: https://giveback.co.il/project/58513?ref=just-added

ويشار إلى أنّ روان توفت، وقد ادى ذلك ايضًا إلى اجهاض الجنين الذي كانت تحمله ببطنها، وخضعت روان قبل موتها للعلاج إلا أنه في النهاية قام الموت بهزمها تاركة خلفها 3 ابناء.

وشكرت عائلة المغدورة الناشطتين مؤكدة أنهما تقومان بعمل إنساني غير مفهومة ضمنًا.

حملة جماهيرية: ساعدونا لإسماع صوت روان! حملة جماهيرية: ساعدونا لإسماع صوت روان! حملة جماهيرية: ساعدونا لإسماع صوت روان!

أضف تعليق

التعليقات