الشريط الأخباري

سلام عن تغيب الجبهة لمؤتمر "شبرينسك": فشلوا بإعادة هذه الأرض. الجبهة: دعونا قبل ساعتين فقط

ريهام يوسف عثامله، موقع بُـكرا
نشر بـ 19/06/2020 19:50 , التعديل الأخير 19/06/2020 19:50
سلام عن تغيب الجبهة لمؤتمر

في ذات الوقت التي عقدت خلاله بلدية الناصرة اليوم مؤتمرا صحفيا للإعلان عما وصفته انجازا تاريخيا بإعادة منطقة "شبرينسك" بجانب الواصفية في الناصرة الى منطقة نفوذها بعد ان كانت لأكثر مع خمسة عقود تحت نفوذ بلدية نتسيرت عيليت او ما يعرف بنوف هجليل حديثا، وصل مراسلة "بكرا" معلومات تفيد بانه حتى اللحظة لا يوجد أي قرار قضائي رسمي يعطي الحق لهذه الأرض لبلدية الناصرة حيث أشار المصدر الى انه "تم اقرار اقامة لجنة حدود من اجل تحديد الحدود بين الناصرة ونوف هجليل بخصوص الارض، اي بمعنى اخر، الناصرة سوف تتخلى عن قسم من الارض بشكل نهائي لنوف هجليل". ما نفاع علي سلام رئيس بلدية الناصرة جملة وتفصيلا خلال المؤتمر مشيرا الى انه لم يتم إعطاء أراضي لنوف هجليل مقابل ارض "شبرينسك".

في لقاء مصور وخاص لعلي سلام حول هذه الاتهامات بالتحديد اكد ان قرار المحكمة بهذا الصدد قد صدر رسميا وقال ل "بكرا": متوقع من جماعة الجبهة والحزب الشيوعي ان يتحدثوا بهذه الطريقة خصوصا انهم لم يقوموا بأي شيء لمدة 40 عاما خصوصا وانهم يطالبون بهذه المنطقة منذ اكثر من ستين عاما، وبالتالي استلمت انا إدارة البلدية وبالتعاون مع المهنيين وقسم الهندسة في بلدية الناصرة وقمت بتعيين مكتب محاماة يهتم بهذا الامر منذ ان استلمت الرئاسة واليوم نحتفل بإعادة اكثر من 130 دونم من منطقة "شفرينسك" الى نفوذ مدينة الناصرة.

لن يفرح أعضاء الجبهة بهذا الإنجاز

وتابع: هذا ليس انجاز لمدينة الناصرة بل لكل انسان يزور الناصرة ويحبها وهي المرة الأولى في تاريخ إسرائيل يتم إعادة ارض لأصحابها، وسنكمل ونعيد كل المناطق التي تم اخذها من الناصرة والتي بحدود منطقة الناصرة، أي ان مناطق نفوذ الناصرة نريدها، كل ما يتبع للناصرة من محكمة والمنطقة الصناعية "تسيبوريت".

ونوه: ولكن بالتأكيد لن يفرح أعضاء الجبهة بهذا الإنجاز، للأسف قد دعيت أعضاء البلدية من الجبهة اليوم حتى يشاركوني في هذا الاحتفال لكن لم يحضر أي عضو منهم او من شباب التغيير لأنهم خجلوا من الحصور اذ انهم فشلوا ولم يقوموا بأي امر لصالح الناصرة لذلك لم يأتوا للاحتفال.

الجبهة ترد

وفي تعقيبٍ للجبهة، قال القيادي مصعب دخان: في ما يتعلق بما نشر حول عدم مشاركة كتلة الجبهة في المؤتمر الصحفي نرفق التوضيح التالي؛ لقد تم دعوتنا قبل ساعتين من عقد الاجتماع وكل منا كان في عمله ، لا معلومات لدينا حول الموضوع ولا تفاصيل كيف تمت المصادقة وهل يدور الحديث عن كل الارض او قسم منها . لقد كنا السباقون بطرح موضوع استعادة ارض شبرنسك (كلها وليس قسم منها) بل واكثر توسيع مسطح المدينة وكانت الجبهة في جلسة الميزانية الاخيرة قد وضعت الموضوع على الطاولة من جديد كما فعلنا بكل مناسبة وسط تجاهل ادارة البلدية .بطبيعة الحال نبارك اضافة كل دونم الى مسطح المدينة ، لكن مهم ايضا دراسة الامور وعرضها للمجلس البلدي والناس بشفافية بالذات انه قبل يومين كان هناك جلستين للمجلس يبلدي .نأمل ان تكون هذه الخطوة (رغم ان الحديث يدور عن قسم من الارض وليس كلها ) هي بداية للعمل على استعادة ارض شبرنساك كاملة وتوسيع مسطح المدينة ب ١٤ الف دونم بحسب الطلب الذي تقدمت به البلدية اواخر عام 2013.

يذكر ان أعضاء الجبهة وشباب التغيير تغيبوا اليوم عن حضور الاجتماع حيث علمت مراسلة "بكرا" ان السبب بذلك هو ان القرار لم يصدر رسميا بعد وهناك لجنة ستقسم الأرض.

أضف تعليق

التعليقات