الشريط الأخباري

توصيات وارشادات عامة لهيئة الطوارئ العربية بالتنسيق مع اللجنة القطرية بمناسبة عيد الفطر

موقع بُـكرا
نشر بـ 21/05/2020 14:38 , التعديل الأخير 21/05/2020 14:38
توصيات وارشادات عامة لهيئة الطوارئ العربية بالتنسيق مع اللجنة القطرية بمناسبة عيد الفطر
الناصرة - تصوير: جمال كيوان


وفق المعطيات الأخيرة يوم الاربعاء 20.05.2020 فقد بلغ عدد الإصابات بفيروس الكورونا في مجتمعنا العربي 1064 حالة (لا يشمل المدن المختلطة) ، وبلغ عدد المتعافين 741 لتشكل نسبة المتعافين من مجمل المصابين نحو 70%. أما من حيث وتيرة الزيادة في عدد الإصابات فتظهر المعطيات ثباتًا معينًا حيث بلغ مجمل عدد الإصابات الجديدة منذ بداية الاسبوع الحالي 8 حالة وبزيادة بلغت اقل من 1%.
اننا في الهيئة العربية للطوارئ نوصي بالاستمرار في التقيد بالتعليمات الوقائية والالتزام بالتوجيهات الرسمية في الحفاظ على التباعد الجسدي، فهذه المعطيات الإيجابية يمكن أن تبشر باستمرار انحسار الوباء ولكنها لا تعني على الأطلاق انتهاء الأزمة أو الخطر في الفترة القريبة.
اننا اذ نقترب من نهاية الشهر الفضيل وعلى مشارف عيد الفطر السعيد وتزامنًا مع التسهيلات وإلغاء التقييدات على معظم المرافق، فإننا نشهد نشاط وحركة متزايدة بين جمهور المواطنين في المدن والقرى العربية مما قد يؤدي الى تجمعات في المصالح التجارية لتوفير متطلبات العيد. ونشير كذلك لبعض العادات الخاصة بأيام العيد، من مسيرات احتفالية وليلة العيد وصلاة العيد وتبادل الزيارات العائلية والاحتفالات والخروج الى المنتزهات العام.
وعليه، نقدم التوصيات التالية:
- التحذير من تزايد خطورة العدوى في حالة التراجع في الالتزام بالتعليمات ووسائل الوقاية.
- على المصالح التجارية العمل وفق "الشارة البنفسجية" والالتزام التام في تطبيق التعليمات لما فيه حماية الزائرين والعاملين والالتزام بالعدد المسموح به وارتداء الكمامات.
- تقليص الاحتفالات بما يتلاءم مع التعليمات الرسمية وتنظيم المسيرات بما يشمل تحديد عدد المشاركين وتحديد المسارات وتجنب نقاط التجمع.
- ينصح بعدم القيام بزيارات عائلية موسعة والالتزام فقط بزيارة العائلة المصغرة وفي نطاق البلدة قدر الإمكان، وكذلك تجنب الجلسات الطويلة والموسعة والقاء التحية والمعايدة عن بعد وبدون تلامس.
- التوصية بمراقبة المنتزهات والأماكن العامة والتي يتوافد عليها الكثير من السكان العرب في هذه الفترة فعليه نطلب المحافظة على التعليمات الرسمية بهذا الخصوص.
- صلاة العيد، العمل وفق التعليمات والتوجيهات الصادرة عن الهيئات الرسمية والدينية المسؤولة.
رمضان كريم
وكل عام وشعبنا بتمام الصحة والعافية
الهيئة العربية للطوارئ

أضف تعليق

التعليقات