شارك العشرات من المواطنين العرب واليهود، مساء اليوم، في وقفة احتجاجية أقيمت في حيفا للمطالبة بـ100% من قيمة الدخل وباستقالة نتنياهو.

وطالب المتظاهرون بالاستقرار الاقتصادي والاستثمار الحقيقي بالمواطنين.

وجاءت الوقفة احتجاجاً على الأزمة الاقتصادية المنبثقة عن ازمة الكورونا، واستهتار الحكومة بمليون ونصف العاطلين عن العمل.

وردد المتظاهرون، الهتافات الحماسية الداعية لإقالة كل من ساهم بتعميق الأزمة الاقتصادية في البلاد.

سلسلة مظاهرات 

وتندرج التظاهرة ضمن سلسلة من تظاهرات أقيمت في تل ابيب، القدس، بئر السبع وكفر قاسم.

واختتمت التظاهرة بمهرجان خطابي تولت عراقته د. نسرين شحادة وكانت هناك كلمات طالبت نتنياهو بالاستقالة وتحمل المسؤولة وتقديم التعويضات كاملة للمواطنين بسبب الأزمة الاقتصادية الحاصلة بسبب كورونا.

يشار الى ان النشاط الاحتجاجي تم بالحفاظ على تعليمات وزارة الصحة ومع مسافة مترين على الأقل بين المتظاهرين.