مع التكهنات باقتراب عودة النشاط الكروي في بريطانيا من دون حضور المشجعين، تسعى الشرطة للحصول على "ورقة ردع" في حال أفسدت الجماهير الأمر.

وقال رئيس قطاع الشرطة المسؤول عن تأمين مباريات كرة القدم في بريطانيا، مارك روبرتس، إن قوات الأمن تريد صلاحية إنهاء الموسم لو لم تحترم الجماهير قواعد التباعد الاجتماعي، عند استئناف المباريات التي توقفت بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأبلغ مارك روبرتس صحيفة "ديلي تلغراف"، أن المشجعين لن يُسمح لهم بالتجمع خارج الملاعب قبل أو بعد المباريات، في ظل استمرار خطر الفيروس.

انتهاك العزل 

وأضاف: "لا نريد أي شيء ينتهك العزل العام وكل العمل الشاق الذي فعلناه من خلال التباعد الاجتماعي بتجمع الجماهير عند الملاعب أو مراكز التدريب".

وتابع روبرتس: "ما يمكن فعله عند استئناف المباريات هو توضيح أنه لو لم تلتزم الجماهير بالقيود التي وضعتها روابط الدوري فيمكن إنهاء الموسم. سأكون حريصا على أن تقديم هبة للجماهير بأنه لو التزمت بالقيود فإكمال الموسم سيكون أسهل".

وتوقف الدوري الإنجليزي الممتاز منذ 13 اذار بسبب جائحة فيروس كورونا، لكن وزارة الرياضة البريطانية تتعاون مع المنظمين بهدف عودة كرة القدم في أقرب وقت ممكن.

المصدر: سكاي نيوز