دعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، مواطنيه إلى مواصلة احترام إجراءات العزل، رغم أن منحنى الوباء في البلاد بدأ ينخفض.

وبعد شهر على تأكد إصابته بوباء كوفيد-19 وأسبوعين على خروجه من المستشفى، خاطب جونسون البريطانيين من مقر رئاسة الوزراء.

وقال إنه "يتفهم نفاد صبر" البريطانيين الذين يلازمون منازلهم منذ 23 مارس، واعدا باتخاذ قرارات في الأيام المقبلة حول تغيير الاجراءات المعتمدة لتتماشى مع أزمة طويلة، لكنه حذر من أن العزل في الوقت الراهن ضروري وهو مفروض حتى السابع من مايو مبدئيا.

وقال جونسون "بدأنا الآن نعكس الاتجاه" شاكرا البريطانيين على "حس المسؤولية" و"روح التضامن" لديهم، مضيفا: "أعلم أن الأمر صعب. وأود إعطاء دفع للاقتصاد في أسرع وقت ممكن لكنني أرفض هدر جهود الشعب البريطاني وتضحياته والمجازفة بموجة جديدة من الإصابات".

الأكثر تضررًا 

وتعد بريطانيا من الدول الأكثر تضررا بفيروس كورونا في أوروبا، مع تسجيل 20732 وفاة في المستشفيات فقط، فيما الحصيلة تبدو أعلى في حال ضم الوفيات في دور رعاية المسنين التي تقدر بالآلاف بحسب مسؤولين في القطاع.

الجدير ذكره، أن الحصيلة الأخيرة التي نشرت الأحد لعدد الوفيات مع تسجيل 413 وفاة إضافية في المستشفيات، هي الأدنى منذ حوالى شهر.

المصدر: أ ف ب