باشر الشباب والصبايا المتطوعون بمجموعة "حيفا بلدي" بتجميع وتوزيع  الرزم الغذائية على العائلات التي استثنتها المؤسسات الرسمية. وقد تبرعت مئات العائلات الحيفاوية بهذه الرزم في عدد من الحوانيت في الأحياء المختلفة للمدينة. 

وتم ترتيب كل التوجهات التي وصلتها بقوائم وتم تحويلها لقسم الرفاه الاجتماعي في بلدية حيفا بهدف متابعتها وضمان حقها في الأمن الغذائي. ورصدت المجموعة اكثر من ٦٥٠ عائلة باحياء المدينة المختلفة وقامت بتقديم الرزم فقط للعائلات المحتاجة والتي لم تحصل على حقها من وزارة الرفاه والمؤسسات الحكومية والبلدية.
وتناشد المجموعة كل من يستطيع أن يكفل عائلة بتقديم رزمة غذائية اساسية.
ويشمل نشاط "حيفا بلدي":
- تقديم استشارة حول تحصيل الحقوق من مؤسسات الدولة المختلفة.
- توجيه من يحتاج إلى الاستشارة النفسية والصحية.
- تقديم المعلومات من خلال وسائل الإعلام العادية وصفحة "حيفا بلدي" الخاصة.

الحكومة هي المسؤولة عن الأمن الغذائي وحملات التكافل تطالب الوزارات والبلدية بتحمل مسؤولياتها لضمان الغذاء والدواء 

وأشارت المجموعة أن على  الحكومة والبلدية ضمان الأمن الغذائي والصحي في هذه الأزمة وان التكافل المجتمعي الرائع بين أحياء حيفا وعائلاتها ليس بمقدوره أن يفي احتياجات العائلات للمؤن  والطعام . 

وتشمل المجموعة نشطاء مؤسسات أهلية وأحزاب سياسية ومؤسسات دينية. 

فيما يلي أسماء وهواتف البقالات الشريكة بجمع الرزم الغذائية.

المشهداوي كينج ستور فرع حيفا -  شارع لبونا 9 – الكبابير - مصطفى ريان  0522301231 /0733947575

    ميني ماركت نعمة سويدان - ساحة باريز כיכר פריז - عزيز سويدان 0505506060
   
ميني ماركت كبابير – شارع  رعنان 45 الكبابير- هاشم عوالي 0528026970
    ميني ماركت ابو خضرة -  شارع اللنبي 45 - جورج أبو
خضرة 0545790144
    ميني ماركت عيسى - شارع هعوجن 25- واد الجمال
 عيسى 0545572187
    ميني ماركت جريس - يتسحاق ساديه 42 - بيير جريس
  0545676764
    بيومي ماركت- هاجيبوريم 28 الحليصة – سيما: 0523800618 / عوني 0526508287

رصد 650 عائلة عربية بحاجة لمساعدات غذائية

تؤكد مجموعة حيفا بلدي على أهمية استمرار التكافل الاجتماعي ونحن في فترة عيد الفصح وعلى أبواب شهر رمضان الكريم وأهمية الدعم المتبادل لأبناء البلد الواحد .
فلنعمل على أن يكون موسم الأعياد هذه السنة خيرا وكريما ولنتذكر بأننا نقيم الاعياد وشهر رمضان الكريم مع العائلة المصغرة ولكننا نستطيع أن نمد الفرح لعائلات كثيرة .