الشريط الأخباري

ابو محمد طارق اسدي من دير الاسد بعد تبرعه لمشفى بوريا ، يواصل المسيرة بالوسط العربي ويتبرع لمشفى النمساوي بالناصرة

ريهام يوسف عثامله، موقع بُـكرا
نشر بـ 03/04/2020 20:24 , التعديل الأخير 03/04/2020 20:24
ابو محمد طارق اسدي من دير الاسد بعد تبرعه لمشفى بوريا ، يواصل المسيرة بالوسط العربي ويتبرع لمشفى النمساوي بالناصرة

استمرارً لمسيرة العطاء والتقديم من اجل الانسانية وتحت عنوان الانسانية هي الاولى قام رجل الاعمال بمجال العقارات ابو محمد طارق اسدي من دير الاسد بتقديم تبرع مالي كبير جدا ، لمشفى النمساوي بمدينة الناصرة ويأتي هذا التبرع بعد ان قام الاسبوع الماضي بتقديم مبلغ مالي كبير لمشفى بوريا بمدينة طبريا ، علما ان اسدي يقدم تبرعات اخرى لمؤسسات خيرية بالبلاد، هذا وقد وصل ظهيرة اليوم رجل الاعمال ابو محمد طارق اسدي الى مشفى النمساوي والتقى بالادارة المسؤولة "مدير المشفى الدكتور ابراهيم حربجي وقدم لهم الدعم المالي الكبير للمشفى النمساوي بمدينة الناصرة مؤكدا ان المسيرة لن تتوقف هنا بل ستستمر بأذن الله دون تردد ، وان الخير يجب ان يعم كل مكان بهذا الكون مشيراً الى انه سعيداً جدا بتقديمه الدعم للانسانية .

**ابو  محمد طارق اسدي رجل اعمال بمجال العقارات مسيرة عطاء لا تتوقف

رجل الاعمال بمجال العقارات ابو  محمد طارق اسدي والذي يقدم الدعم المالي بشكل مستمر لعدة مؤسسات ومستشفيات وهيئات خيرية قال: جئت اليوم هنا مرة اخرى بعد ان وصلت الى مشفى بوريا قبل اسبوع لاؤكد على مسيرة العطاء التي يجب ان يقوم بها كل رجل اعمال وكل من لديه مال خاصة بهذه الفترة الصعبة التي نمر بها بالبلاد، خاصة وان الفيروس لا يفرق بين احداً منا، وقد قلتها دائما الهدف من رسالتي هو  تقديم الدعم للانسانية ومساعدة الغير اياً كان ، وبودي ان اعلم المشفى النمساوي اني جاهز لاي تقديم غير التبرع مثل الاجهزة التي تنقص بالمشفى خاصة بهذه الفترة الصعبة التي يعيشها العالم ".

وانهى قائلاً:" انني اعرف جيداً اهل الخير والذين يقدمون الدعم بمجتمعنا العربي  من دير الاسد وطمرة وغيرها فانا ادعوا اليوم كل من يستطيع ان يقدم الدعم لمجتمعنا  فليقدمه دون أي تردد".

الدكتور ابراهيم حربجي مدير المشفى النمساوي قال:" شكري الكبير للسيد ابو محمد طارق اسدي الله يكثر من امثاله بمجتمعنا العربي نحن سعيدين كثيراً ونحن بحاجة لهذا الدعم ونحن سعداء بأن هنالك من ينظر الى مشافي الناصرة لان كل مساعدة تقدم اليوم هي بمثابة انقاذ من هذا الفيروس الذي يجب ان نعمل للوقاية منه وانتم تعرفون جيدا ان الطواقم الطبية والمشافي تقف اليوم بالواجهة والجبهة الاولى امام هذا الفيروس ، وانتم بتبرعكم هذا تقومون بالحفاظ علينا وعلى الطواقم الطبية والتمريضية لاننا نحن مرة اخرى بالمواجهة فالذي مثلك يا ابو محمد طارق اسدي له الشكر الكبير ".  

أضف تعليق

التعليقات

كل الإحترام والتقدير
اسديه - 14/06/2020 02:44
كل الاحترام بوركت
غازي - 14/06/2020 02:44
الله يقويك ويحفضك اللهم امين والى الامام ربنا يفتحا بوجهك
محمد شلش عرابه - 14/06/2020 02:44