الشريط الأخباري

حسام أبو بكرا لبكرا: حتى لو وصلت طلبات البطالة الى مليون طلب فان التأمين الوطني سيدفعها

ريهام يوسف عثامنة - بُكرا
نشر بـ 27/03/2020 23:00 , التعديل الأخير 27/03/2020 23:00
حسام أبو بكرا لبكرا: حتى لو وصلت طلبات البطالة الى مليون طلب فان التأمين الوطني سيدفعها

اكد حسام أبو بكر مدير مؤسسة التأمين الوطني فرع العفولة ان نسبة البطالة في ارتفاع مستمر والطلبات تنهال على المؤسسة الا انها ستغطي جميع الطلبات وتدفع المخصصات وقال: أولا بالفعل الازمة التي نخوضها حاليا هي غير مسبوقة او متوقعة، ومثل بقية المرافق الحياتية والاقتصادية فان مؤسسة التأمين الوطني تواجه موضوع لم تتحضر له ولم يكن متوقعا في وقت سابق، ان تصل نسبة البطالة اليوم الى 20% والتوقعات تقول ان نسبة البطالة ستصل الى 30% وكمية الطلبات التي قدمت حتى اليوم وصلت الى 800 الف طلب، ارقام هائلة ونسبة كبيرة من البطالة وأزمة حقيقية من ناحية اقتصادية وكلهم يستوفون شروط الاستحقاق لتلقي خدمات البطالة وسيحصلون على مخصصات البطالة حتى رجوعهم الى أماكن عملهم، نحن نتحدث عن ميزانية غير اعتيادية وضخمة، ولكن مؤسسة التأمين الوطني مهيئة وستقوم بدفع جميع المخصصات أيضا الغير استثنائية الموجودة امامنا وأيضا بقية المخصصات مثل الشيخوخة وغيرها ولن نتوقف في دفع المخصصات حتى لو وصل العدد الى مليون طلب ستقوم المؤسسة بدفعها، اعلم انه ممكن ان يكون تحدي من ناحية ميزانيات ولكن باعتقادي انه سيكون هناك حلول من قبل الحكومة والمؤسسة لرصد الميزانيات لهذا الامر.

ونوه ل "بكرا": مستمرون على مدار الساعة من اجل توفير الإمكانيات لاستيعاب هذه الطلبات، نحن نعمل بكافة الجهود وكرسنا كافة الجهود من اجل معالجة الطلبات ونحن مهيئين لدفع سلف على هذه المخصصات بحالة لم يتم إقرار هذه المخصصات بشكل سريع حتى نعالجها بعد تقديمها، اود ان اطمئن الناس بان هناك حالة هلع وعدم استقرار بكل قضية توجهنا من ناحية مخصصات التأمين، لا حاجة لهذا الهلع وكل شخص خرج الى البطالة عليه ان يتقدم بطلب الى دائرة التشغيل، لا حاجة للهلع او الحضور لمؤسسة التأمين الوطني لانه لا يوجد استقبال جمهور وانصح الجميع باستعمال الوسائل التكنولوجية وتقديم الطلبات عن طريق الانترنت وليس يدويا، الطلبات التي تقدم عن طريق الانترنت تلاقي علاج بشكل اسرع، وعموما حتى نخرج جميعا من هذه الازمة علينا ان نلتزم بكل التعليمات منها التزام البيوت حيث سيعيدنا الى الحياة الطبيعية بشكل اسرع.

حسام أبو بكرا لبكرا: حتى لو وصلت طلبات البطالة الى مليون طلب فان التأمين الوطني سيدفعها

أضف تعليق

التعليقات