الشريط الأخباري

النائب منصور عباس: الدولة تهمل البلدات العربية في مواجهة أزمة الكورونا*

موقع بكرا
نشر بـ 22/03/2020 13:06 , التعديل الأخير 22/03/2020 13:06
النائب منصور عباس: الدولة تهمل البلدات العربية في مواجهة أزمة الكورونا*

طالب النائب د. منصور عباس (القائمة المشتركة)، كلا من وزارة الصحة، ونجمة داود الحمراء، والجبهة الداخلية، بالتحرك الفوري لسد النقص الكبير في كل ما يتعلق بفحوصات الكشف عن مرضى الكورونا، وبالمعدات والعلاجات المخصصة للمجتمع العربي، مقارنة مع ما يقدم للمجتمع اليهودي.
وأكد النائب منصور عباس أن الدولة في حالة طوارئ، وهناك تسارعًا رهيبًا في انتشار فيروس الكورونا في البلاد، وبينما يشكل المواطنون العرب حوالي 20% من السكان، وفي الوقت الذي نرى الأطباء والطواقم الطبية العربية يقفون على رأس الجبهة للتصدي للفيروس، سواء في الحد من انتشاره أم في تقديم العلاج للمصابين، للأسف نرى أن هناك فجوات كبيرة بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي فيما يتعلق بأجهزة ومعدات الكشف عن الفيروس، وبالعلاجات المقدمة، وذلك في أربعة محاور أساسية.
أولى المحاور التي تحدث عنها الدكتور منصور عباس في رسالته هي النقص البارز في وسائل التوعية وتقديم الشرح والمعلومات اللازمة للمواطنين العرب حول سبل التصدي للفيروس والتعاطي معه. فمثلا، تطبيق coronApp التابع لوزارة الصحة والذي أنشئ للتعاطي مع أزمة الكورونا لا يدعم اللغة العربية ولا يقدم أي معلومة باللغة العربية. موقع وزارة الصحة الرسمي على الإنترنت يقدم معلومات مختصرة جدا وأحيانا غير محتلنة باللغة العربية، وهو ما دعا عدة طواقم طبية عربية تطوعية محلية وقطرية للقيام بمبادرات فردية لترجمة تعليمات الوزارة ونشرها في المجتمع العربي.
المحور الثاني الذي تحدث عنه النائب منصور عباس في رسالته هو أنه في الوقت الذي قامت وزارة الصحة والجبهة الداخلية بافتتاح 47 عيادة في المجتمع اليهودي مخصصة للتعاطي مع حالات تفشي الفيروس بشكل واسع جدا والتي تقدّم العلاج لمصابي الكرونونا وللمحجورين صحيا، نجد أنه حتى الآن لا توجد أية عيادة في المجتمع العربي، ومن المخطط افتتاح عيادة واحدة فقط مع نهاية شهر آذار في الناصرة.
أما المحور الثالث الذي تحدث عن النائب منصور عباس فهو عدم وجود أية محطة "درايف إن" المعدة للفحص والكشف عن مرضى الكورونا 24 ساعة باليوم في المجتمع العربي، بينما قامت الوزارة بافتتاح محطة تعمل في تل أبيب منذ 18 آذار وهي بصدد افتتاح خمس محطات مشابهة في حيفا، القدس، بيتح تكفا، ريشون لتسيون، وبئر السبع.
أما المحور الرابع فهو: بينما يتم تزويد طواقم نجمة داود الحمراء بأطقم العلاجات الضرورية والعاجلة المقدمة لمصابي فيروس الكورونا، فإنه من المهم أيضا أن يتم تزويد بقية الطواقم الطبية والمراكز الطبية والإسعافات المشابهة لنجمة داود الحمراء التي تعمل في البلدات العربية بهذه الأطقم العلاجية.

أضف تعليق

التعليقات