أعلن نادي فلامنغو البرازيلي أن مدربه جورج جيسوس أصيب بفيروس كورونا وتم وضعه في الحجر الصحي في ريو دي جانيرو، بينما يجري الأطباء فحصا ثانيا للتأكد من إصابته.
وكتب المدرب البرتغالي في حسابه على إنستغرام: "نعم جاءت نتيجة الفحص إيجابية وأنا أشعر بأنني طبيعي تماما. شعوري اليوم هو شعوري نفسه الشهر الماضي والعام الماضي. لا يوجد أي أعراض لكن الاختبار كان إيجابيا"، مضيفاً: "سأبقى رهن الحجر الصحي. أعتقد أنني سأعود لحياتي الطبيعية في غضون أسبوع أو أسبوعين".

وقال جيسوس، الذي قاد فلامنغو العام الماضي لإحراز لقبي الدوري البرازيلي لكرة القدم وكأس ليبرتادوريس، إنه تحت رعاية الطاقم الطبي للنادي.

وفي بيانه، وصف فلامنغو نتيجة الاختبار بأنها "إيجابية ضعيفة أو غير قاطعة" وقال إنه سيجري اختبارا ثانيا لمدربه.

وأوقف النادي كل تدريبات الفريق الأول وفرق الناشئين لمدة أسبوع.
ويأتي الإعلان في اليوم نفسه الذي تم فيه تعليق منافسات بطولة ولاية ريو دي جانيرو لمدة 15 يوما.
وكان جيسوس انتقد اتحاد كرة القدم في ولاية ريو لسماحه بإقامة المباريات في بداية الأسبوع الحالي، وقال إن اللاعبين والإداريين "ليسوا خارقين" ويحتاجون لمزيد من الرعاية.
المصدر: سكاي نيوز