الشريط الأخباري

الهستدروت تستكمل استعداداتها وتوعز بإقامة مركز طوارئ منذ صباح اليوم لمساعدة رؤساء النقابات واللجان العمالية بتطبيق تعليمات وزارة الصحة

نشر بـ 15/03/2020 10:19 , التعديل الأخير 15/03/2020 10:19
الهستدروت تستكمل استعداداتها وتوعز بإقامة مركز طوارئ منذ صباح اليوم لمساعدة رؤساء النقابات واللجان العمالية بتطبيق تعليمات وزارة الصحة




انتهت في ساعة متأخرة من ليلة امس السبت الجلسة التي عقدها رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد بمشاركة كبار موظفي الهستدروت ورؤساء اللجان والنقابات العمالية في البلاد. ومع بدء الجلسة ابلغ بار دافيد الحضور بالمحادثات التشاورية التي أجراها مع طواقم وزارة المالية ورئيس الحكومة يوم امس، حيث اوعز بإقامة مركز طوارئ سيعمل ابتداء من اليوم الاحد ليساعد رؤساء النقابات العمالية بتطبيق التعليمات التي يتوجب القيام بها في اماكن العمل للحفاظ على صحة العمال.

بموازاة هذا ستستمر الهستدروت بتشغيل مركز الاستعلامات الهاتفي "مركز لكل عامل" على هاتف رقم 2383* وذلك بهدف ضمان اتاحة المعلومات حول حقوق العمال والعمل للجميع مع التشديد على تأثيرات التعليمات التي تم اتخاذها. في اعقاب الوضع الراهن ومع توسيع دائرة عمل مركز الاستعلامات المذكور، يتم التعامل يوميا مع حوالي 1600 توجه.

اضف الى ذلك تستمر الهستدروت في استعداداتها لتقديم الخدمة الامثل بما يتلاءم مع التعليمات والارشادات التي اصدرتها وزارة الصحة.

وأعرب رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد عن الحاجة إلى قيادة اقتصادية قوية لإدارة الوضع كما يفعل النظام الصحي ، وقال بار دافيد: "نحن بحاجة لان نعرف ليس فقط كيف نمر بالأزمة الحالية ولكن كيف ستبدو دولة إسرائيل مع عبور هذه الازمة. حتى عندما ظهرت خلافات بين الهستدروت وقطاع الأعمال ، من جهة وبين كبار المسؤولين في المالية والحكومة ، فمن الواضح لجميع الأطراف أننا نواجه أزمة كبيرة لم تتعامل معها دولة إسرائيل في الماضي وبالتالي تقع على عاتقنا مسؤولية كبيرة ".

وأضاف: "يجب على كل نقابي أن يثبت مسؤوليته ويقود جمهور عماله. نحن في حالة حرب وعلينا أن نتصرف وفقا لذلك. سنواصل العمل لصالح العمال والاقتصاد والمجتمع في اسرائيل ".

 

أضف تعليق

التعليقات