الشريط الأخباري

مازل شاؤول رئيسة الحزب النسائي الجديد لبكرا: بعد عشرة سنوات ستتحول إسرائيل الى ايران يديرها الرجال فقط

ريهام يوسف عثامله، موقع بُـكرا
نشر بـ 25/02/2020 23:00 , التعديل الأخير 25/02/2020 23:00
مازل شاؤول رئيسة الحزب النسائي الجديد لبكرا: بعد عشرة سنوات ستتحول إسرائيل الى ايران يديرها الرجال فقط

برز من بين الأحزاب التي تخوض الانتخابات الإسرائيلية في الثاني من اذار حزب نسائي اسمه "كل النساء" فيه مئة عضو جميعهن نساء، دكتور مازال شاؤول رئيسة حزب "كل النساء" الجديد حدثت "بكرا": كل حياتي عملت في المجال الكيميائي والطبي وخلال عملي أيضا شغلت مناصب سياسية عديدة منها عضو مجلس محلي وكنت مسؤولة عن تدعيم مكانة المرأة وقدت عدة مشاريع نسائية وحملات داعمة للنسء ومؤخرا أصبحت مديرة جمعية "نعم" التي تعمل على رفع تمثيل النساء في العمل الاجتماعي والسياسي وخلال الثلاث سنوات التي شغلت فيهم منصبي كمديرة للجمعية قدت ثورة أكتوبر 2018 في السلطات المحليات حيث ضاعفنا عدد عضوات السلطة المحلية، وبعد ان نظرت على الوضع في الحكومة الإسرائيلية حيث انه فقط 5% نساء في الكنيست الإسرائيلي والنسبة بتراجع واعتقد انه بعد عشرة سنوات سنكون في ايران الدولة التي يديرها فقط الرجال، لذلك قررت انا وعدة نساء ناشطات وفعالات من كافة شرائح المجتمع الإسرائيلي ومن كل المجالات ان نقيم حزب نسائي فقط.

ونوهت: الفرق بيننا وبين باقي الأحزاب اننا حزب نسائي فقط يحمل اليمين واليسار والاثيوبيات والعربيات واليهوديات، نحن مئة امرأة، لا نعرف أنفسنا كسياسيات وانما منتخبات جمهور وهدفنا ان نعمل على قضايا عديدة منها دعم مكانة المرأة والمساواة بالعمل والأجور بين الرجال والنساء ومحاربة العنف والجريمة والتعليم، ونريد ان يكون هناك في كل حزب تمثيل متساوي بين الرجال والنساء وسنحرص على سن قانون مشابه.

أضف تعليق

التعليقات