الشريط الأخباري

الشرطة: هكذا قام شابان من أم الفحم بتهديد وابتزاز أصحاب مصالح في منطقة الناصرة

موقع بكرا
نشر بـ 18/02/2020 10:24 , التعديل الأخير 18/02/2020 10:24
الشرطة: هكذا قام شابان من أم الفحم بتهديد وابتزاز أصحاب مصالح في منطقة الناصرة

كشفت الشرطة صباح اليوم عن تفاصيل اعتقال مشتبهين من أم الفحم بقضايا خاوة وابتزاز واعتداء حصلت في منطقة قرى المرج في الأشهر الماضية.

بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي:

الشرطة تلقي القبض على اثنين من سكان مدينة ام الفحم في العشرينات من العمر والنيابة العامة تقدم بحقهما لائحة اتهام تنسب لهما جرائم ابتزاز رجال اعمال في منطقة الشمال بظروف خطيرة.

جرائم الخاوة والابتزاز تخللت استخدام إطلاق النار وإلقاء العبوات الناسفة على المحال التجارية والمنازل الخاصة والمركبات التابعة لاصحاب المصالح وتهديدات بالاعتداء عليهم وعلى اولادهم حيث تبين ان التهديدات نفذت خلال مكالمات هاتفية وارسال مقاطع فيديو التي وُثقت بها تهديدات من قبل مُسلحين ملثمين مستخدمين أسلحة مختلفة وصور لإلقاء عبوات ناسفة على المنازل وإدراج لقطات عنيفة وخطيرة.
ستواصل شرطة اسرائيل عملها بإصرار وعزيمة بهدف اجتثاث ظاهرة الخاوة والابتزاز وتناشد المواطنين بعدم الخضوع لمحوالات المجرمين لابتزازاهم والاتصال بشكل فوري للشرطة

شرطة اسرائيل ستواصل عملها على قدم وساق لمكافحة هذه الظاهرة مستخدمة واجود الوسائل من اجل كشف المجرمين واحالتهم الى العدالة.

في اطار النشاط الحازم والصارم لمكافحة ظاهرة الخاوة نجح محققو الشرطة بفضل تحقيق موضوعي وواسع النطاق ببناء قاعدة ادلة وقرائن دامغة لتقدم النيابة لائحة اتهام خطيرة جددا ضد المشتبهين تنسب لهم 11 تهمة كالتالي:

▪الابتزاز بالتهديد- عدد من التهم، جريمة التي تجر بجانبها عقوبة السجن لمدة 7 سنوات.
▪جرائم استخدام الأسلحة غير القانونية - عدد من التهم، جريمة التي تجر بجانبها عقوبة السجن لمدة 10 و 7 سنوات.
▪التسبب بالاذى بشكل متعمد - جريمة التي تجر بجانبها عقوبة السجن لمدة 20 عام.
▪السطو المسلح - جريمة التي تجر بجانبها عقوبة السجن لمدة 14 سنوات.
▪اطلاق النار من سلاح غير قانوني - جريمة التي تجر بجانبها عقوبة السجن لمدة 5 سنوات.


بدأ التحقيق في هذه القضية بعد تقديم شكوى للشرطة حيث شرع فريق محققون خاص بنشاط سري للكشف عن هوية المشتبهين. هذا وقام افراد الشرطة بنصب كمينًا واستخدام وسائل تكنولوجية لفترة عدة أسابيع، ومع التقدم في التحقيق تم كشف المزيد من الضحايا حيث ان بعضهم قاموا بتقديم شكوى والبعض الاخر تم اكتشافهم خلال النشاط السري.

قسم من ضحايا الابتزاز هم: صاحب كراج لتصليح الشاحنات وصاحب مصنع لانتاج المنتوجات الغذائية للحيوانات وصاحب مخبز وصاحب محل لاعمال الزجاج ومقاول وصاحب موقف مركبات وأصحاب محال آخرين.

هذا وتم اكتشاف ادلة لجرائم اطلاق نار وجرائم اخرى تتعلق بالسلاح ليست لها صلة بجرائم بالابتزاز


بعد ثلاثة أشهر من التحقيقات السرية بمرافقة النيابة العامة ومع بناء قاعدة أدلة دامغة ضد المشتبهين ، قام افراد الشرطة بالقاء القبض على المشتبهين وتقديم طلب توقيفهم على ذمة التحقيق، لتقدم النيابة العام لواء الشمال المحاميان روعي ايلفاسي وعاموس دانيال لائحة اتهام ضد المشتبهين- يمكنكم الحصول على نسخة من لائحة الاتهام وطلب تمديد التوقيف من المتحدث باسم النيابة العامة لواء الشمال وحيفا.

ستواصل الشرطة نشاطها ضد المنظمات الاجرامية في مجالات عدة بالتركيز على جرائم الابتزاز لرجال الاعمال الذين يجدون انفسم ليس فقط في صراع لادارة اعمالهم الا تحت طائلة التهديد لهم ولعائلاتهم والتسبب بالاضرار لمحلاتهم ولممتلكاتهم الشخصية.

ستواصل الشرطة استخدام كافة الوسائل المتاحة لها بهدف مكافحة هذه الظاهرة وستعمل لضمان امن وسلامة المواطنين الأبرياء ولالقاء القبض على المشتبهين وتقديمهم الى العدالة.

هذا وتناشد الشرطة كل شخص وقع ضحية للابتزاز بعدم القبول بالوضع وتقديم شكوى للشرطة على الفور, حيث وفق تجارب الماضي القبول بالدفع او الانصياع لاوامر المجرمين لا يجدي نفعا وحتى انه يزيد من ارادة المجرمين لزيادة وتيرة الابتزاز للضحية وابتزاز ضحايا اخرين.

اليكم، تلخيص لبعض حالات الابتزاز التي تمكن فيها محققو الشرطة من جمع أدلة كافية وتم تقديم لائحة الاتهام بحق المجرمين:

أضف تعليق

التعليقات