الشريط الأخباري

الطفل السوري المعجزة "عبد الرحمن".. تعرّفوا إلى قدراته الخارقة!

موقع بكرا
نشر بـ 07/02/2020 07:00 , التعديل الأخير 07/02/2020 07:00
الطفل السوري المعجزة

يتميّز طفلٌ سوري الجنسية يُدعى عبد الرحمن الأسعد (11 عاماً) بقدرات ذهنية خارقة وغير عادية بحسب اخصائيين، واكتشفت أسرته منذ سن الرابعة قدرته على الكتابة بالعربية والإنكليزية بطريقة صحيحة إضافة إلى معرفة باللغات الروسية والإنكليزية والتشيكية وكذلك الرسم بكل دقة وإتقان.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "تشرين" السورية، فعلى الرغم من أن الطّفل لم يتعلّم أي شيء ممّا سبق، إلا أنّه يمتلك قدرات خاصّة منذ الصغر بشكل طبيعي ما جعله حالة نادرة واستثنائية بكل المقاييس.

ووصفت أخصائية التوحد الدكتورة ميسم الحصرية حالة عبد الرحمن بالنادرة، موضحة أنّه "يجمع خلافاً لمتلازمة "أسبرغر" أكثر من نوع من الذكاء وذاكرة ناسخة حسية تمكنه من نسخ أي مشهد هندسي ورسم ما يشاهده بدقة متناهية وذاكرة سمعية بدليل وجود كم هائل من المفردات اللغوية بدون تعليم أو تدريب".

مفاجأة 

في المقابل، أكدّت الدكتورة ريم البقاعي أنّ الطفل "فاجأ كل من شاهده حين قام برسم دارة كهربائية بدقة"، مشيرة إلى أنّ "قدراته أكبر بكثير مما تهدف له الجمعية في رعاية المصابين باضطراب التوحد".

وقال عميد كلية الهندسة المعمارية، الدكتور نضال صطوف، إنّه خلال زيارة الطفل عبد الرحمن لكلية العمارة "رأينا رسوماته التي تنم عن ظاهرة استثنائية وشارك في الامتحان العملي مع طلاب الكلية وفوجئ الجميع برسوماته ثنائية وثلاثية الأبعاد مستخدماً ما يسمى منظور عين الطائر إضافة لقدرته على رسم أي مبنى معماري يشاهده خلال ثوان بدقة عالية حتى أنه يلحظ الزجاج المكسور في المبنى".

المصدر: صحيفة تشرين - الإمارات اليوم

أضف تعليق

التعليقات

ما شاء الله
واحد - 05/03/2020 10:41