الشريط الأخباري

ناشطون يتحدثون عن شطب النائب يزبك: الخطورة ان تؤثر البيئة السياسية المتطرفة على قرار المحكمة

ريهام يوسف عثامله، موقع بُـكرا
نشر بـ 31/01/2020 09:30 , التعديل الأخير 31/01/2020 09:30
ناشطون يتحدثون عن شطب النائب يزبك: الخطورة ان تؤثر البيئة السياسية المتطرفة على قرار المحكمة

عقب عمار طه سكرتير التجمع في منطقة الناصرة على قرار لجنة الانتخابات المركزية بشطب النائب هبة يزبك أول امس بسبب منشور قامت بمشاركته قبل سنوات وصفت خلاله سمير قنطار بالشهيد، عقب طه قائلا ل "بكرا": رأينا ان لجنة الانتخابات هي سياسية مؤلفة من الأحزاب التي تقود الانتخابات على رأسها كحول لافان وهم بطبيعة الأحوال اغلبية في داخل اللجنة، جميعنا كان يعلم ان هذه اللجنة ستشطب هبة يزبك بغبن وليس على صعيد قانوني والمستشار القضائي للحكومة كان صريحا فيما قدم للجنة وعليه فان الامتحان الحقيقي سيكون في محكمة العدل العليا.

ونوه: لا يوجد قوة قانونية او أساس قانوني متين لشطب هبة يزبك من قبل المحكمة ولكننا لا نراهن على ذلك، نحن خائفون وقلقون، خصوصا في ظل ما تم مؤخرا في الاعلام العبري من تحريض دموي على النائب هبة يزبك وتشويه صورتها بغير وجه حق وهو عمليا، الخطورة ان هذه البيئة التي خلقت من خلال الاعلام الإسرائيلي البيئة السياسية المتطرفة والمحرضة ممكن ان تؤثر على قرار المحكمة.

سيرورة عنصرية ولا تحترم أي مبدأ ديمقراطي وعلى رأسها الحريات السياسية

فداء طبعوني الناشطة السياسية والاجتماعية قالت: معظم ما قدم للمحكمة من قبل أحزاب اليمين كان مضللًا وكل الادعاءات لا تستند لأي أساس قانوني.

وتابعت: هذا الإجراء يشير إلى أن سيرورة عملية شطب الأحزاب العربية والنواب العرب هي سيرورة بوليسية للأفكار والمواقف وعلى رأسها المواقف الشرعية التي تتماشى مع القانون الدولي، ونرى هذه السيرورة عنصرية ولا تحترم أي مبدأ ديمقراطي وعلى رأسها الحريات السياسية.
مروان مشرقي سكرتير الجبهة في الناصرة قال: الموقف الموحد الذي رأينا أمس بإسقاط هبة يزبك ازاح ورقة التين عن هذه الأحزاب اليمينية العنصرية ومنعها من الترشح للكنيست، موقف مخزي ومعيب، ننظر كيف صوت أعضاء حزب العمل وكحول لافان وهذا يزيد من قناعتنا ان هذه الأحزاب لن تأخذ بيدنا لتحصيل حقوقنا.

قرار سياسي وعنصري!

المحامي والحقوقي باسل دراوشة قال معقبا على قرار لجنة الانتخابات بشطب يزبك: قرار لجنة الانتخابات بشطب ترشح النائبة د. هبة يزبك هو قرار سياسي عنصري نشأ وتغذى على العنصرية ومعاداة الجماهير العربية ولا يستند لأي أساس قانوني. كل ما اعتمد عليه أعضاء لجنة الانتخابات وهم ممثلين لأحزاب سياسية يعتمد على العنصرية ومعاداة القيادات السياسية العربية ومحاولات لكسب اصوات اليمين المتطرف من خلال التحريض المتواصل على المواطنين العرب وقيادتهم السياسية والقائمة المشتركة.

وأضاف مفصلا: من خلال قراءة حيثيات الأحداث نستنتج أن اليمين الإسرائيلي وحتى أحزاب ما يسمى بالمركز واليسار الإسرائيلي التي هي غير موجودة فعليا، هنالك محاولة لتخويف النواب والقيادة السياسية العربية ومنعهم من التصريح والتحدث بقناعاتهم ومواقفهم السياسية وبالتالي جاء القرار بالشطب كإنذار لهم بأن لا حرية لهم بالكلمة والموقف وأن أي تصريح يخالف المواقف السياسية لليمين وللأحزاب الإسرائيلية قد يعرض النواب العرب المساءلة والمحاولات رفع الحصانة ومنع ترشيحهم مستقبلا. هذه إشارة إلى أن الديمقراطية الإسرائيلية في طريقها إلى الاندثار، فعجبا تمنح لجنة الانتخابات لمرشح متهم بتلقي الرشاوى وخيانة الأمانة بالترشح وتمنع من يعبر عن موقفه الديمقراطي من الترشح بحجج واهية.

وتابع: القول الفاصل في الموضوع الترشيح سيكون للمحكمة العليا الأسبوع، واعتقد بأن المحكمة العليا ستلفي هذا القرار وذلك لأن المستشار القضائي للحكومة أعرب عن موقفه الرافض للشطب وان حافظ المستشار القضائي على هذا الموقف فإن احتمالات إلغاء الشطب والسماح للنائبة د. هبة يزبك ستكون جيدة.

مسلسل يتكرر منذ سنوات

بدوره الإعلامي محمد السيد رئيس حزب كرامة ومساواة ادان بشدة تكالب معظم الأحزاب الصهيونية وتصويتها لشطب عضو الكنيست هبة يزبك من الترشح للانتخابات القادمة، واعتبر هذا الإجماع بمثابة مصادرة حرية التعبير وملاحقة سياسية بامتياز.

وقال: هذا الإجماع الصهيوني يوضح بشكل لا يقبل الشك ان لا فرق في التوجهات ضد حقوق جماهيرنا العربية بين أحزاب اليمين العنصرية وبين حزب ازرق ابيض والعمل اللذان يتحدثان بلسانين وقد أثبتوا اليوم أنهما يتسابقان مع الليكود واليمين لنزع الشرعية عن جماهيرنا العربية.

وطالب بالرد بكل زخم على هذه السياسة العنصرية من خلال التدفق نحو صناديق الاقتراع يوم الثاني من آذار القادم والتصويت بكرامة وشموخ للقائمة المشتركة التي تجمع هذه المرة كافة ألوان شعبنا وليس هناك أي حزب من أوساطنا يخوض الانتخابات خارج هذا الإجماع الوطني، وناشد التحالف أبناء شعبنا الذين لم يقرروا بعد بمعاقبة الأحزاب الصهيونية على منع ابنة شعبنا هبة يزبك من حقها في الترشح وتسعى لتقرر لنا ممثلينا وفق رؤيتها العنصرية لتعيدنا بذلك الى حقبة الحكم العسكري وتلقي الإملاءات. كما أشاد بموقف مركبات القائمة المشتركة ولجنة المتابعة واللجنة القطرية والحركات والفعاليات على الوحدة العريضة التي تتزامن مع هجمةٍ أخرى تتمثل بصفقة القرن.

الناشط السياسي شريف زعبي قال: هذا المسلسل نمر عليه منذ سنوات وهو محاولات شطب النواب العرب بالذات بسبب الفاشية التي تتغلغل في إسرائيل وفي الحكومة الإسرائيلية والامر السيء ان الأغلبية الساحقة صوتت لشطب النائب هبة يزبك ولكن محكمة العدل العليا ستطبل قرار لجنة الانتخابات بالشطب وتسمح ليزبك بالترشح مجددا.

أضف تعليق

التعليقات