تجري إسرائيل والفاتيكان محادثات لتنسيق زيارة البابا فرانسيس للبلاد، والتي من المتوقع أن تتم في عام 2020.
لكن لم يتم تحديد موعد رسمي للزيارة.
خلال عطلة نهاية الأسبوع ، التقى رئيس بلدية الناصرة علي سلام بالبابا في مدينة الفاتيكان، وناقش معه إمكانية زيارة رسمية لاسرائيل. وقال البابا "إنه يود زيارة إسرائيل مرة أخرى.
طلب سلام من البابا المساعدة في إقامة السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين ، والترويج للناصرة كمدينة سياحية للمسيحيين. كما طلب المساعدة في إنشاء أول جامعة في المدينة والعديد من المدارس الأخرى ، بالإضافة إلى منح البابا العديد من الهدايا .

إذا تمت الزيارة ، فستكون هذه هي المرة الثانية التي يزور فيها البابا فرانسيس البلاد،  تمت الزيارة السابقة في عام 2014 .

وتعقد بلدية الناصرة يوم غد الاثنين مؤتمرًا لرئيس البلدية علي سلام حول زيارته.