الشريط الأخباري

فك رموز جريمة قتل سليمان مصري من كفر قرع

موقع بكرا
نشر بـ 20/12/2019 12:46 , التعديل الأخير 20/12/2019 12:46
فك رموز جريمة قتل سليمان مصري من كفر قرع

كشفت الشرطة اليوم عن تفاصيل ورموز جريمة قتل  سليمان مصري .

وفي بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي، جاء: 

سمح للنشر: فك رموز جريمه القتل ال38 في المجتمع العربي منذ بداية هذا العام

شرطة إسرائيل تنجح بفك رموز جريمة مقتل المرحوم سليمان المصري، رمياً بالرصاص في كفر قرع قبل شهر ونصف.

هذا الصباح مع الانتهاء من تحقيق مركز وحساس ومعقد الذي أدير في الشهر والنصف الأخير في الوحدة المركزية للتحقيق في شرطة اسرائيل، قدمت قبل قليل النيابة العامة لواء حيفا الى المحكمة تصريح مدعٍ ضد مشتبَهين تنسب لهم المسؤولية لارتكاب الجريمة النكراء.

يمكننا الان ان نصرح ان مع الانتهاء من انشطه تحقيق معقدة ومركبة التي ادارتها الوحده المركزيه للتحقيق في شرطة اسرائيل قدمت النيابة العامة لواء حيفا اليوم 20.12.2019 الى المحكمة تصريح مدعٍ ضد مشتبَهين في سنوات العشرينات من عمرهما من بلده كفر قرع بشبهة اطلاق النار على الضحية أثناء عمله ظهر يوم 29.10.19. في البلدة.

بداية هذه الجريمة تعود الى يوم الى 29.10.2019 ظهر اليوم حيث وفق الشبهات وصل المشتبهان الى ورشة العمل التي عمل بها الضحيه سليمان المصري في سنوات الخمسين من عمره وقاما باطلاق النار نحو الجرار/ التراكتور الذي قاده المرحوم، كل ذلك على خلفية نزاع بين العائلات في القرية.

مصادر طبية حددت ان المرحوم سليمان المصري أصيب من عيارات نارية بحالة حرجة واحالته الى المركز الطبي هيليل يافيه في مدينة الخضيرة، لكن للاسف الشديد بعد محاولات انعاش إضطرت الطواقم الطبيه الاعلان عن وفاته في المستشفى.

محققون من الوحده المركزيه للتحقيق قاموا بالتحقيق في هذه القضية لكن تعاون الشهود والضالعين في القضية كان جزئياً، لكن بفضل تحليل البينات المخبرية الفورنزية التي تم جمعها من مسرح الجريمة واستخدام وسائل تكنولوجية متقدمة جداً الى جانب تحقيق موضوعي ومهني، تم بناء قاعدة أدلة وقرائن كافية ضد المشتبهين، لتقدم اليوم النيابة العامة تصريح مدعٍ حول نيتها لتقديم لائحة اتهام ضد المشتبهين مرفقة بطلب تمديد توقيفهما وتنسب لهما وفق الشبهات مسؤوليه ارتكاب الجريمة النكراء.

ستواصل شرطة إسرائيل عملها على تطبيق القانون في كل وقت وكل مكان، من أجل ضمان أمن وسلامة المواطنين الأبرياء، ستواصل الشرطة عملها على مكافحة ظواهر العنف، والجرم الخطير وعلى جمع الأسلحة غير القانونية بشكل عام وفي المجتمع العربي بشكل خاص.

منذ بداية هذا العام نجحت الشرطة بفك رموز 38 جريمة قتل في المجتمع العربي لتحيل المجرمين الى العدالة بهدف ضمان امن وسلامة المواطنين الأبرياء

مرفق توثيق فيديو لضابط التحقيق في الوحدة المركزية للواء الساحل النقيب عيدان ليفي- توثيق شعبة الإعلام

أضف تعليق

التعليقات