الشريط الأخباري

منتدى السلطات المحلية الدرزية :التوصل الى اتفاق مع الحكومة والغاء الضراب المقرر غدا

نشر بـ 16/12/2019 18:07 , التعديل الأخير 16/12/2019 18:07
منتدى السلطات المحلية الدرزية :التوصل الى اتفاق مع الحكومة والغاء الضراب المقرر غدا

في اعقاب الاعلان عن يوم غد الثلاثاء " يوم الغضب " في المجتمع الدرزي والشركسي دعي ممثلي منتدى السلطات المحلية الدرزية ظهر اليوم الى اجتماع طارئ مع ممثلي الحكومة وعقد الاجتماع في منطقة وادي عارة الساعة الثالثة والنصف شارك فيه ممثلي منتدى السلطات المحلية الدرزية جبر حمود رئيس مجلس ساجور المحلي ومركز الخطة الخمسية في المنتدى والمفاوضات من اجل تحصيل الميزانيات ، زكريا نابسو رئيس مجلس كفر كما وسكرتير المنتد ، ياسر غضبان رئيس مجلس كسرى سميع ورفيق حلبي رئيس مجلس دالية الكرمل.

من قبل الحكومة شارك كل من مردخاي كوهين مدير عام وزارة الداخلية ، يوسي درزنين مدير عام وزارة التطوير ، اريئيل يوتسير نائب مدير قسم الميزانيات في وزارة المالية وهاشم حسين مدير مديرية التطوير للمجتمع الدرزي.

الهدف من الاجتماع التوصل الى تفاهمات في موضوع ميزانيات السلطات المحلية الدرزية والشركسية والمصادقة على ميزانيات وخطة مالية جديدة للمجالس المحلية.

المفاوضات بين ممثلي السلطات الدرزية والشركسية تمت بقيادة جبر حمود رئيس مجلس ساجور وفي حديث خاص لموقع هنا قال جبر حمود.

تم الاتفاق في الجلسة على ثلاث نقاط مركزية:

1: الخطة الخماسية 959 تبقى سارية المفعول حتى نهاية 2020.
2: يتم تحضير والمصادقة على خطة خماسية جديدة للمجتمع الدرزي والشركسي للسنوات 2020—2023 خلال 60 يوم من تشكيل الحكومة الجديدة القادمة.
3: يتم تحويل مبلغ 230 مليون شيكل بشكل فوري للمجالس المحلية بالاضافة للميزانيات المستحقة من خطة 959 وذلك خلال الربع الاول من سنة 2020 .

مسودة الاتفاق المذكورة ستعرض للمصادقة في جلسة الحكومة القريبة. وتاتي هذه الميزانيات لسد الفوارق والعجز المالي للسلطات المحلية وتحسين اوضاعها.

أضف تعليق

التعليقات