الشريط الأخباري

القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي

نشر بـ 30/11/2019 19:51 , التعديل الأخير 30/11/2019 19:51
القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي

شاركت الإعلامية إيمان القاسم سليمان في المؤتمر السنوي لمكتب الصحافة الحكومي، والذي لخّص العمل الصحفي لعام 2019، بمشاركة صحفيين من مختلف وسائل الإعلام العبرية، وناطقين للوزارات والمؤسسات والهيئات الرسمية.
وكانت مشاركة القاسم في النقاش حول تغطية الإعلام للأقليات، بمن فيهم اليهود من أصل اثيوبي والمواطنين العرب.
وشارك في الندوة الحوارية كلٌ من إيمي بالمور مديرة عامة وزارة القضاء سابقاً ورئيسة طاقم مكافحة العنصرية في الوزارة، أفي يلأو ممثلاً عن المجتمع الاثيوبي، والصحفيان اليهو بن أون واليران طال.
وقالت القاسم في مداخلتها : أود أن أثني على الإعلام العبري الذي غطى بشكل واسع قضية الجريمة والعنف والقتل في المجتمع العربي، ولكن يؤسفني أن ذلك جاء عندما تجاوزنا السبعين قتيلاً في عام واحد، وكنت أتمنى أن تتم تغطية هذه القضية منذ القتيل الأول قبل ان نصل إلى ما فوق الثمانين.
كما طالبت أن تكون التغطية متعمقة وليس سطحية، بمعنى الوقوف عند اسباب هذا العنف الذي وصل إليه المجتمع العربي بكل أسف، لأن الحل لا يكمن فقط في عمل الشرطة، وإنما بشكل أفقي ليشمل كافة الوزارات، التربية والتعليم، الصناعة، العمل والرفاه، الثقافة والرياضة، الاقتصاد، البنى التحتية والبناء والإسكان.
وأضافت : عندما يطعن شاب عربي شاباً آخر بسبب موقف سيارة، عندما ينجَرّ الشباب إلى تجارة المخدرات والأسلحة، يجب أن يوضع لهم البديل والحل حتى لا يصلوا إلى هذا الوضع.
وجرت المقارنة في الندوة بين مظاهرات اليهود من أصل اثيوبي ومظاهرات المجتمع العربي، حيث قالت القاسم: علا التساؤل هل إغلاق الشوارع واللجوء إلى العنف هو الوسيلة للحصول على تغطية إعلامية؟ نحن لا نريد الوصول إلى هذا الوضع، وإنما يهمنا أن تكون تغطية موضوعية وعادلة، وعدم الإتيان بصور مشوهة مقصودة لعرض المواطنين العرب على أنهم عدائيون أو ارهابيون.
وعن تقديمها لبرامج باللغة العبرية أجابت القاسم: بموازاة العمل في راديو مكان باللغة العربية، هناك أهمية لما أقدمه باللغة العبرية في القناة الإذاعية كان – ريشت بيت حتى يطلع المجتمع اليهودي على قضايا وأوضاع المجتمع العربي، وليس فقط في الأمور السلبية، وإنما ايضاً من ناحية الانجازات، والجوانب المشرقة، وهو ما يجهله المجتمع اليهودي بسبب عدم معرفته للغة والثقافة العربية.
وعلى هامش المؤتمر التقت القاسم بناطقين لوزارات ومؤسسات مختلفة من بينها وزارة العلوم، سلطة الآثار، دائرة أراضي إسرائيل، نجمة داود الحمراء وتم الاتفاق على تعزيز التعاون بينهم من أجل إيصال المعلومة والخبر إلى المواطنين العرب اسوة بعرضه في وسائل الإعلام العبرية. 

القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي القاسم في مؤتمر مكتب الصحافة الحكومي: مطلوب من الإعلام العبري تغطية متعمقة لقضايا المجتمع العربي

أضف تعليق

التعليقات