الشريط الأخباري

نتائج مخيبة للآمال بعد انتهاء الأسبوع الأول من حملة جمع الأسلحة

موقع بكرا
نشر بـ 24/11/2019 19:00 , التعديل الأخير 24/11/2019 19:00
نتائج مخيبة للآمال بعد انتهاء الأسبوع الأول من حملة جمع الأسلحة

انتهى الأسبوع الأول من الحملة الشرَطية لجمع الأسلحة غير المرخصة بنتائج مخيبة للآمال. وحسب معطيات نشرتها إذاعة جيش الدفاع وصحيفة هآرتس، سُلمت للشرطة في المجتمع العربي تسع قطع سلاح فقط، بالمقارنة مع عشرين قطعة تم تسليمها في المجتمع اليهودي.

ويُقدَّر عدد قطع السلاح غير المرخصة الموجودة بحوزة مواطني الدولة بأكثر من مئة وخمسين ألفا.

وجاء في بيان صادر عن الناطق بلسان الشرطة, أن العديد من المواطنين العرب في البلاد يحتفظون بأسلحة ووسائل قتالية بشكل غير قانوني. وأن قسمًا من هذه الأسلحة انتهت صلاحيته، والآخر يخص مواطنين قد فارقوا الحياة، هذا الى جانب أسلحة مسروقة، ومجموعة متنوعة من الأسلحة العسكرية وغيرها.

يشار الى أن هذه الحملة الخاصة انطلقت منذ يوم الأحد 17.11.2019، وستسمر حتى يوم 28.11.19. ويتسنى لمن يرغب بتسليم الأسلحة الموجودة بحوزته عدم ابراز بطاقة هويته, ولا تتم مقاضاته قانونيًا. 

أضف تعليق

التعليقات